First Published: 2011-04-12

أزياء هناء صادق تجمع بين التقليدي والمعاصر

 

المصممة العراقية تعتمد على التنوع والتجديد في أعمالها، وتؤكد أن الأزمة الاقتصادية العالمية انعكست سلبا على قطاع الأزياء.

 

ميدل ايست أونلاين

'قوس قزح'

عمان - قدمت مصممة الازياء العراقية هناء صادق أحدث مبتكراتها لفصلي الربيع والصيف خلال عرض بالعاصمة الاردنية عمان.

اشتهرت هناء صادق بالمزج في تصميماتها بين الطراز العربي التقليدي لملابس النساء واللمسة العصرية للازياء الراقية الغربية.

وتميزت مجموعة هناء صادق الجديدة بالاثواب الطويلة الفضفاضة المطرزة وبتنوع كبير في ألوانها.

وقالت المصممة العراقية الاحد "هذه المجموعة سميتها "قوس قزح" لاني استخدمت كل الالوان وتدرجاتها. هي مجموعة الصيف والخريف".

وظهرت العارضات بمجموعة شديدة التنوع من أغطية الرأس المصنوعة من الشعر المجدول في تصميمات مبتكرة وجذابة.

وذكرت هناء أن الازمة الاقتصادية العالمية كان لها تأثير على كلفة الازياء.

وقالت المصممة "الازمة الاقتصادية أثرت على الكل وطبعا أثرت علي لذلك أضطر أن أرفع الاسعار بسبب ارتفاع أسعار المواد والاقمشة وخيطان التطريز ومضطرة أن أرفع أسعار العمال لان كل شغلي.. أو 80 في المئة من أعمالي يدوية. لذلك عندما تزيد الاسعار اضطر أن ارفع الاسعار".

وفي ختام العرض حيت هناء صادق الجمهور على الممشى بصحبة العارضات على أنغام الموسيقى.

وذكرت الفنانة الاردنية زين عوض التي حضرت عرض أزياء هناء صادق أنها لمست قدرا كبيرا من الجهد في الاثواب التي ابتكرتها المصممة العراقية.

وقالت زين "احببت التفاصيل كثيرا. يوجد فيها شغل كثير بده وقت وجهد وأحببت الناحية الابداعية وهذا ما لمسته".

وقدم عرض الازياء خلال حفل خيري لمساعدة مرضى الشلل الدماغي.

 

رفض محلي ودولي للأحكام الجماعية بإعدام قيادات نظام القذافي

البرلمان العراقي يسأل أخيرا عن واقع الكهرباء

الإمارات تدين تدخل إيران السافر في شؤون البحرين

هافينغتون بوست العربية تنطلق بالترويج للمرزوقي ومرسي وإيران

أحكام متفاوتة بالسجن لأردنيين متورطين بالتجنيد لحماس

الإعدام لنجل القذافي والمحمودي والسنوسي بمحاكمة غير شرعية

هجوم دموي على شرطة البحرين أقوى من الإنكار الإيراني

بنغازي تغرق في ظلام دامس

جيبوتي تبقى قاعدة فرنسية رئيسية رغم خفض القوات

واشنطن وأنقرة في شراكة على حرب واحدة بهدفين متباعدين

سيل من التصريحات العدائية الإيرانية ضد الخليج منذ اتفاق فيينا

إيران 'تنبذ' الطائفية وتشعل نارها في المنطقة

كاميرون يلوّح بقصف المتشددين في سوريا وليبيا حماية لأمن بريطانيا

ظريف يشرب من رأس النبع في النجف قبل بغداد


 
>>