' />

   
 
 

First Published: 2011-09-04

الصين.. التضخم مرتفع واليقظة مطلوبة

 

نائب محافظ البنك المركزي الصيني: على الحكومة أن تظل متيقظة من ضغوط التضخم وارتفاع أسعار المواد الغذائية.

 

ميدل ايست أونلاين

اسعار السوق تحت المراقبة

بكين - قال ما ديلون نائب محافظ البنك المركزي الصيني الأحد إن تضخم أسعار المستهلكين بالصين سيظل مرتفعا في المستقبل القريب رغم أن الأسعار ستتراجع تدريجيا مضيفا أن على بكين أن تكون متيقظة.

وتسارع تضخم أسعار المستهلكين الصينيين إلى 6.5 بالمئة في يوليو/ تموز من 6.4 بالمئة في يونيو/ حزيران ليتجاوز توقعات السوق بقراءة تبلغ 6.3 بالمئة. وتستهدف الحكومة تضخما بنسبة أربعة بالمئة للعام بأكمله.

وأبلغ ما منتدى لأكبر 500 شركة في مدينة تشينغ دو بجنوب غرب البلاد أن على الحكومة أن تظل متيقظة لارتفاع أسعار المستهلكين نتيجة ضغوط تضخم أسعار الواردات وتصاعد أسعار الغذاء المحلية.

وقال "علينا أن نظل دوما على أهبة الاستعداد للتعامل مع ارتفاع الأسعار في المستقبل".

وأضاف "عوامل عدم التيقن في الاقتصاد العالمي ستضع تحديات أمام نمو الاقتصاد الصيني".

وكان رئيس الوزراء ون جيا باو أشار الأسبوع الماضي إلى أن السيطرة على التضخم ستظل أولوية رئيسية في الشهور المقبلة رغم ترنح الاقتصاد العالمي.

وبالرغم من التوقعات بأن يظل تضخم أسعار الواردات مرتفعا قال ون إن الاقتصاد العالمي مازال هشا وإن من المنتظر أن تؤثر مشاكل الديون السيادية في الولايات المتحدة وأوروبا على النمو الاقتصادي العالمي في المستقبل.

 

'مدينة كبيرة للاجئين' على الساحل الليبي في ذهن المجر

القاهرة تتجه لسنّ عقوبة غير مسبوقة للهجرة غير الشرعية

سليماني يجهّز قوات الحشد لقتال المشروع الكردي في تقسيم نينوى

الاحتجاجات الدائمة تعصف بفرص التنمية في السليمانية

حزمة مساعدات إماراتية جديدة لمتضرري الحرب في اليمن

السيطرة على موانئ النفط تعزز وضع حفتر في ليبيا

عراقيون يطورون شغلا عقوبة الخطأ فيه الموت

شيوع الفساد في تونس يتزايد بشكل مهول

'بتروفاك' تتراجع عن مغادرة تونس بعد وقف الاحتجاجات

تويتر على وشك البيع

مقتل أكثر من 160 مهاجرا غير شرعي غرقوا قبالة مصر

محكمة الاستئناف البحرينية تؤيد حكما أوليا بحلّ جمعية الوفاق

متشددو البصرة يفجّرون مقاه وكازينوهات بتهمة تشغيل النساء

شكوك قوية حول إجراء الانتخابات المحلية العراقية في موعدها

زيباري يحمل المالكي مسؤولية قرار اقالته من الحكومة


 
>>