' />

   
 
 

First Published: 2012-02-25

القاعدة تضرب في اليمن: تفجير يودي بـ26 جندياً في المكلا

 

السعودي محمد السياري يفجر سيارته المفخخة قرب مدخل القصر الرئاسي في المكلا 'رداً على جرائم الحرس الجمهوري'.

 

ميدل ايست أونلاين

يمن جديد قديم

عدن (اليمن) ـ أعلن تنظيم القاعدة في جزيرة العرب مسؤوليته عن الهجوم بسيارة مفخخة في جنوب اليمن والذي أسفر عن سقوط 26 قتيلاً على الاقل واصابة العشرات عندما انطلق قائد السيارة بها نحو قصر رئاسي في مدينة المكلا بمحافظة حضرموت السبت.

وقال مصدر من القاعدة ان التنظيم مسؤول عن التفجير الانتحاري في المكلا رداً على جرائم الحرس الجمهوري.

وكان الرئيس اليمني الجديد عبد ربه منصور هادي أدى اليمين الدستورية في العاصمة صنعاء قبل ساعات من الهجوم.

وقال طبيب في مستشفى ابن سيناء في المكلا طالباً عدم كشف اسمه "ان جثث عشرين جندياً وضعت في المشرحة وهناك العديد من الجرحى".

واكد مصدر عسكري ان الاعتداء "يحمل بصمات القاعدة" مضيفاً ان الانتحاري قد يكون محمد السياري وهو سعودي متحدر من محافظة حضرموت التي تشكل المكلا عاصمتها.

واضاف هذا المصدر "ان عدد الجرحى يتجاوز الـ24".

وقال شهود عيان ان جنود الحرس الجمهوري دخلوا بالقوة الى مستشفى ابن سيناء لفرض قبول الجرحى ولم يترددوا في اخراج مرضى من اسرتهم لتوفير اماكن لجرحاهم.

وكان مصدر عسكري اخر قال في وقت سابق ان انتحارياً فجر سيارة مفخخة عند مدخل القصر الرئاسي في المكلا.

واضاف هذا المصدر انه لم تكن اي شخصية موجودة داخل القصر الرئاسي عند وقوع عملية التفجير التي تبعها تبادل اطلاق نار بين مسلحين والجنود.

واكد ان الانتحاري الذي كان يقود سيارة بيك آب قتل.

ويتولى حراسة القصر الرئاسي في المكلا عناصر من الحرس الجمهوري، وحدة نخبة في الجيش اليمني، بقيادة احمد علي عبدالله صالح نجل الرئيس اليمني المنتهية ولايته الذي تنحى عن الحكم بعد عشرة اشهر من حركة الاحتجاج التي طالبت باسقاط نظامه.

 

السراج يعلن من فرنسا عن تواصل 'غير مباشر' مع حفتر

الأردن يشدد لهجته ضد دعوات هدر الدم بحق كتاب علمانيين

سباق الحياة والموت متلازمة تحكم الكرادة ببغداد

وزيرا الخارجية والكهرباء العراقيان يمضيان نحو الإقالة

واشنطن متأكدة من استخدام الدولة الإسلامية للكيماوي بمعركة الموصل

العراق بحاجة إلى 14 مليار دولار لإعمار المناطق المحررة

السيسي يعد مواطنيه بفرص عمل وبمقاومة الهجرة غير الشرعية

عقيلة صالح يدعو للتمرّد على قرارات حكومة الوفاق الليبية

السعودية تتقشف ماليا لمواجهة نقص العائدات النفطية

رسام كاريكاتور مغربي يتلقى تهديدا بالقتل لتضامنه مع حتر

البرلمان العراقي يرفض محاولات تقسيم نينوى

الجزائر لم تعد تقبل بمسامحة تونس على 'إساءاتها'

الكويت تنفي خبرا إسرائيليا عن تعاون استخباراتي بين البلدين

حكومة الشاهد تستنجد بمفتي تونس لحضّ الشعب على العمل

احتجاجات في الأردن تطالب باستقالة الحكومة غداة اغتيال حتر

الإمارات تؤيد تثبيت إنتاج النفط خلال اجتماع الجزائر

الصدر يرفض مشاركة الحشد الشعبي في معركة تحرير الموصل

التحالف الشيعي – الكردي على المحك بعد إقالة زيباري


 
>>