' />

   
 
 

First Published: 2012-10-31

حزب ديني جديد تفرخه 'ماكينة' الاخوان المصرية

 

المرشح السابق في انتخابات الرئاسة المصرية أبو الفتوح يتقدم بطلب ترخيص حزب ديني جديد، ويعد بتحقيق مطالب الثورة الشعبية 'المعلقة' الى اجل غير محدد.

 

ميدل ايست أونلاين

هل بدات المنافسة 'المكشوفة'؟

القاهرة - قدم المرشح الرئاسي الاسلامي السابق في انتخابات الرئاسة المصرية عبد المنعم أبو الفتوح الأربعاء طلبا لترخيص حزب ذي مرجعية إسلامية.

وقال ابو الفتوح العضو السابق بجماعة الاخوان المسلمين لمئات من مؤيدي الحزب الذي يحمل اسم مصر القوية بعد تقديم الطلب إلى لجنة شؤون الأحزاب في مقرها بوسط العاصمة إن الحزب سيعمل لتحقيق أهداف الانتفاضة التي أسقطت الرئيس السابق حسني مبارك العام الماضي.

ويقول مصريون إن كثيرا من أهداف الانتفاضة التي رفعت شعار "عيش (خبز)... حرية... عدالة اجتماعية" لم تتحقق في وقت تمر فيه البلاد باضطراب سياسي واختلال أمني وتراجع اقتصادي منذ سقوط مبارك.

وحل أبو الفتوح رابعا في الجولة الأولى من انتخابات الرئاسة التي أجريت العام الحالي بأصوات زاد عددها على أربعة ملايين.

وفصلت جماعة الإخوان المسلمين أبو الفتوح من عضويتها العام الماضي حين قال إنه سيخوض انتخابات الرئاسة في وقت كانت الجماعة تقول فيه إنها لن تقدم مرشحا للمنصب لكنها تراجعت لاحقا ورشحت محمد مرسي الذي فاز في جولة الإعادة على أحمد شفيق آخر رئيس للوزراء في عهد مبارك.

وقال أبو الفتوح لمؤيديه "سنظل أيها الإخوة ندافع عن مطالب هذه الثورة".

وكان أبو الفتوح قال في تصريحات تلفزيونية إن المشروع الإسلامي لحزبه يركز على "ثلاث قضايا وهي قضية الاستقلال الوطني، وقضية العدالة الاجتماعية، وقضية الديمقراطية بمعنى احترام الإرادة الشعبية"، وانتخب مسيحيون أبو الفتوح قائلين إنه معتدل.

وتشكلت عشرات الأحزاب بعد سقوط مبارك بينها حزب الحرية والعدالة الذراع السياسية لجماعة الإخوان المسلمين الذي رأسه مرسي إلى أن فاز برئاسة الدولة.

 

في بغداد، الاسم مسألة حياة أو موت

مصر تصدر أحكاما بالإعدام والمؤبد ضد عناصر إخوانية

مصر تدرج حماس على لائحة الإرهاب

جهود تسليح الجيش الليبي تصطدم بتحفّظ واشنطن

'التعذيب' سلاح المخربين للإفلات من العقاب في البحرين

سامراء تصحو على هجمات انتحارية وقصف صاروخي وعمليات قنص

واشنطن تحاول تطويق الجدل حول موعد الهجوم على الموصل

شواهد على تاريخ البشرية في الموصل تتحطم أمام أنظار العالم

رصاص الطائفية يبيد عائلة سنية نازحة شمال بغداد

رئيس وزراء ليبيا يتهم تركيا وقطر بتحريض الليبيين على الاقتتال

ليبيا تسمح لمصر بقصف الإرهابيين عند كلّ شعور بالخطر

أطفال سوريون محرومون من الهوية في لبنان

الاخوان يواصلون تنفيذ هجماتهم لزعزعة استقرار مصر

تركيا لا تابه لخطر تنظيم 'الدولة الاسلامية' القادم اليها

امير قطر يناقض نفسه ويؤكد رغبته في 'استقرار' مصر

ليبيا تحتاج إلى قوة بحرية دولية لتجفيف منابع المتطرفين


 
>>