First Published: 2013-04-02

احتقان وتهديد بالقتل داخل اول اذاعة قرانية بتونس

 

وكيل اذاعة 'الزيتونة' التونسية يعتبر الغليان داخل المؤسسة الاعلامية ردّة فعل على عمليّة التطهير، والمعتصمون يطالبون بإقالته لنشره 'الفتنة'.

 

ميدل ايست أونلاين

اذاعة اسلامية تتحول الى وكر لتصفية الحسابات

تونس - دخل عدد من الصحفيين في إذاعة الزيتونة القرانية الخاصة بتونس الاثنين في اعتصام مفتوح احتجاجا على طرد تسعة منهم وللمطالبة بتأميم الإذاعة.

وأوضحت إحدى الصحفيات سندس الهلالي في تصريح لموزاييك إن هذا الاعتصام انطلق للمطالبة بإقالة وكيل الإذاعة وتسوية وضعية العاملين بالإذاعة.

وطالب العاملون بإقالة الوكيل القانوني المعين من قبل الحكومة رشيد الطباخ إثر قرارات الطرد التعسفي التي شملت تسعة صحفيين وعملة.

وشدد المعتصمون على أنهم استنفذوا كل الطرق للتواصل معـــه اضافــة الى أنه ساهم في نشر "الفتنــة" داخل الاذاعــة.

وفي المقابل قال وكيل إذاعة الزيتونة وهي اول اذاعة قرانية خاصة بتونسرشيد طباخ إن عملية الطرد حدثت بعد اعطائهم أكثر من فرصة للإصلاح مشددا على أن قراره تم في إطار القانون بعد تكرر الأخطاء الفادحة وتغيير البرمجة وقطع الإرسال.

وأكد رشيد الطباخ ان من وقع طردهم أصروا على ارتكاب عدد كبير من المخالفات وصلت إلى حد السب والشتم والتهديد بالقتل، إضافة إلى سرقة عدد من الوثائق والفواتير التابعة للمؤسسة حسب ما ورد في تصريح له لراديو موزاييك.

وكان الطباخ صرح لوكالة "بناء نيوز" في وقت سابق بأنّ ما يحدث في إذاعة الزيتونة من احتقان جاء كردّة فعل على عمليّة إصلاح وتطهير ومقاومة الفساد داخل الإذاعة قام بموجبها طرد ثلاث مديرين من بينهم الشيخ مشفر، مبرّرا ذلك بـ" أوّلا للمخالفات التي قاموا بها وثانيا لأنّهم لا يحملون أيّ نوع من الشهائد العليا بل أنّ بعضهم لا يملك حتى شهادة البكالوريا".

وبيّن أنّ من يشنّون عليه هذه الحملة هم من الموالين للشيخ مشفر الذي تمّ إنهاء علاقته الشغلية،ومع سيطرة الموالين لمشفر على الإذاعة في ظل المخالفات الكثيرة لم يبقى أمامي سوى الإصلاح".

وكان جمع هائل من أحباء اذاعة الزيتونة تظاهروا في وقت سابق أمام مقر اذاعة الزيتونة وذلك احتجاجا على تنصيب اقبال الغربي في الاذاعة عوضا عن الشيخ مشفر.

وارتكز هذا الرفض على انها ليست من أهل الاختصاص وثانيا بسبب آرائها العلمانية المتطرفة كما راى البعض والرافضة للحجاب، اضافة الى قراءتها الخاصة للإسلام وتأويلاتها الشاذة، للأحكام الشرعية على غرار دعوتها لإمامة المرأة للرجل.

وأعلن عدد من العاملين في وقت سابق الاعتصام احتجاجا على تعيين ما وصفوه بعلمانية متطرفة في إذاعة دينية إسلامية معتدلة وطالبوا بإلغاء هذا التعيين فورا.

وقد انتهى الامر الى دخول عناصر متدينة الى مكتبها في مقر الاذاعة، واجبروها على مغادرة مكتبها.

الاسم امين كراي
الدولة تونس

اذاعة الزيتونة للقران الكريم معقل المافيات فالمدير السابق محمد مشفر معروف بعلاقاته المشبوهة بعائلة الدكتاتور زين العابدين بن علي فهو من شيوخ البلاط المفضوحين و مريديه

الذين لهم العديد من الامتيازات المادية و المعنوية تصدوا لكل التعيينات الحكومية و لكل المديرين

2013-04-04

الاسم Tounsi LIBRE
الدولة DICTATURE Annahdha Tunisistan

عندما يخرج المصلون من صلاة الجمعة يبدؤون في المشاجرة أمام المسجد حول الدين . الأحزاب الدينية تتناحر وتكفر بعضها البعض . شيوخ الإسلام يكفرون بعضهم البعض عبر اليوتيب وعبر الجزيرة . لا نستغرب من الذي حدث في إذاعة الزيتونة وفي جامع الزيتونة . تجارة الدين أصبحت رابحة

2013-04-02

 

لبنان يحصل على مقاتلات 'سوبر توكانو' البرازيلة ضمن الهبة السعودية

الجيش العراقي خارج حسابات الدولة الاسلامية

حصار الجهاديين على الانترنت يبدأ من الكويت

التكلفة باهظة، لكن بنغازي تستحق

وزير الدفاع العراقي يفهم درسه جيّدا من وجهة نظر البنتاغون

واشنطن تصنف الدولة الاسلامية التنظيم الإرهابي الأفضل تمويلا

مصر لا تحصل على ضمانات من أثيوبيا بشأن حصتها من مياه النيل

بزوغ شمس 'دولة' الجهاديين في الجنوب الليبي

إصرار النقابات على الإضراب يربك حكومة بن كيران

عائلات رهبان تيبحيرين تتهم الجزائر بتعمد إخفاء أدلة الجريمة

حرب الأنبار تنعش مهنة دفن الموتى في كربلاء

النفط الليبي يواصل تدفقه بمأمن من النزاع المسلح

'العمليات الإرهابية' تنهك البنية التحتية للبحرين

استعدادات فرنسا للحرب على الإرهاب بليبيا في مرحلتها الأخيرة

أقارب ضحايا 'مجزرة' بلاكووتر يطالبون باعدام المجرمين في ساحة الجريمة

تركيا تعترف ضمنيا بـ'حكومة ليبية' لا يعترف بها أحد

اخوان الاردن يرون الحرب على 'تنظيم الدولة' حربا على الاسلام

تقاسم السلطة في الجزائر: لا محبة الا من بعد عداوة

عملية عسكرية كبرى لحسم الصراع في بنغازي


 
>>