' />

   
 
 

First Published: 2003-06-28

تحرك عربي لانقاذ التراث العراقي

 

وزراء الاعلام والثقافة العرب يطلقون حملة «لدعم عمليات ترميم الآثار والقطع التراثية العراقية».

 

ميدل ايست أونلاين

التراث العراقي بحاجة لجهود جبارة لاعادته الى سابق عهده

القاهرة - اعلن وزراء الاعلام والثقافة العرب المجتمعون السبت في القاهرة انهم قرروا اطلاق حملة "لدعم عمليات ترميم الآثار والقطع التراثية العراقية".

وفي بيان نشر في ختام اجتماعهم في مقر جامعة الدول العربية، اجمع الوزراء المشاركون فى الاجتماع "على اهمية تفعيل دور المؤسسات الثقافية والاعلامية العربية لتحقيق التنمية الشاملة ومواكبة التغيرات الاقليمية والدولية ومواجهة التيارات الفكرية التي لا تتفق مع القيم والمبادئ العربية والاسلامية".

ودعا البيان الى "ضرورة دعم عمليات ترميم الآثار والقطع التراثية العراقية التي دمرت أو سرقت من خلال انشاء صندوق لدعم التراث الثقافي للعراق تتكون موارده من مساهمات الدول العربية على ان تستخدم هذه الموارد في اعادة المنشآت الاثرية وترميمها لمزاولة دورها و نشاطها".

وشدد على "ضرورة التوصل الى آلية مشتركة لتحقيق التعاون الثقافي والاعلامي واثراء الخطاب الاعلامي الموجه للخارج حتى يمكن التصدي للدوائر الاعلامية والفكرية المعادية".

وستتوجه بعثة من خبراء اليونيسكو السبت الى العراق للمرة الثانية منذ نهاية الحرب بهدف وضع بيان بحالة التراث العراقي بعد عمليات النهب والسرقة التي تلت سقوط نظام صدام حسين.

وكانت بعثة اولى من الخبراء توجهت الى بغداد من 15 الى 20 ايار/مايو وركزت عملها على مسائل سرقة القطع الفنية والتحضير لجردة خاصة بمتحف بغداد.

وقالت مديرة هذا المتحف نوال المتولي ان حوالي عشرة آلاف قطعة، بينها 47 تحفة فنية، اختفت خلال عمليات النهب والسرقة التي طاولت المتحف الوطني في بغداد اثر دخول القوات الاميركية الى العاصمة العراقية.

 

لا تفاوض مع قطر بشأن قائمة المطالب الخليجية

الدوحة توهم القطريين بأرقام مغلوطة لإظهار قدرتها على الصمود

مصر تحبط محاولة اختراق ارهابيين لحدودها انطلاقا من ليبيا

بغداد واثقة من نصر قريب رغم صعوبة معركة الموصل

أوبك تتريث في زيادة خفض انتاج النفط لدعم السوق

الكويت تمنع دخول مدرجين على قائمة الإرهاب الخليجية إلى أراضيها

القوات العراقية تحاصر الجهاديين في مساحة تقل عن 600 متر


 
>>