First Published: 2017-01-12

عملية الموصل في مرحلة المعارك الكبرى

 

الجيش الأميركي يلحظ تراجعا في مقاومة الجهاديين لكنه يؤكد وجود دفاعات كبيرة في غرب المدينة.

 

ميدل ايست أونلاين

نحو القتال الحاسم

واشنطن - اعتبر ضابط اميركي كبير الاربعاء ان على القوات العراقية ان تخوض معارك كبرى لاستعادة الموصل من الجهاديين رغم التقدم السريع المحرز في الاسابيع الاخيرة.

ففي مؤتمر صحافي في البنتاغون قال الكولونيل بريت سيلفيا الذي يقود 1700 مستشار عسكري اميركي يدعمون القوات العراقية في اتصال مباشر معه في بغداد "ما زالت هناك معارك كبرى يجب خوضها في غرب الموصل".

واوضح ان الجهاديين نصبوا دفاعات في غرب المدينة "اكبر احيانا" مما هي في شرقها حيث احرزت القوات العراقية التقدم حتى الان.

وبدأ هجوم القوات العراقية لاستعادة الموصل في منتصف تشرين الاول/اكتوبر وركز على استعادة احيائها الواقعة الى شرق نهر دجلة الذي يعبر المدينة.

واعلنت القوات العراقية استعادة نحو 80% من هذه الاحياء بعد تسارع وتيرة تقدمها في الاسابيع الاخيرة.

كما اكد سيلفيا ان مقاومة تنظيم الدولة الاسلامية ضعفت على مختلف المستويات.

واوضح ان الهجمات بالشاحنات المفخخة تراجعت فعاليتها مع تزايد قدرة العراقيين على تفجيرها قبل بلوغ الهدف.

وقال ان "خسائرها تراجعت كثيرا عن السابق".

واوضح ان القوات العراقية تمكنت ايضا بدعم اميركي من الحد من فعالية الهجمات بطائرات مسيرة صغيرة والتي يشنها الجهاديون منذ بدء معركة الموصل.

واضاف ان فعالية هذه العبوات "تراجعت الى حد كبير" نتيجة الاجراءات المضادة التي اتخذتها القوات العراقية بمساعدة المستشارين الاميركيين.

وقال "ساعدناهم في استهداف هذه الطائرات واسقاط نحو 12" منها.

والاحد وصلت القوات العراقية الى جسر على دجلة للمرة الاولى منذ بدء الحملة العسكرية.

وكان رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي وعد باستعادة الموصل قبل نهاية 2016، لكنه تحدث مؤخرا عن مهلة "ثلاثة اشهر" اضافية.

 

اليونان تقبل مرغمة بتسوية مؤلمة مع دائنيها

معارك ضارية مع تقدم القوات العراقية نحو مطار الموصل

الصدر يعرض مشروعا لمرحلة ما بعد تحرير الموصل

المرض يمنع بوتفليقة في اللحظات الأخيرة من استقبال ميركل

بروكسل تسعى لاتفاق مع تونس ومصر لكبح تدفق الهجرة

سعوديتان على رأس السوق المالية ومجموعة مصرفية

الحريري يحذر من 'الخلط الطائش' بين الإسلام والإرهاب

السراج ينجو من إطلاق نار استهدف موكبه في طرابلس

أحكام نهائية بالإعدام تكتب أخر الفصول القضائية لمذبحة بورسعيد

لقاء مرتقب بين السبسي وحفتر لدعم التسوية السياسية بليبيا

جيمس ماتيس في العراق ليس لأجل الاستيلاء على النفط

الاستقرار قبل الحوار في رؤية حفتر لتسوية الأزمة الليبية

الدولة الإسلامية تعلن هدفها الأول في مصر: قتل المسيحيين

السراج يأمل بوساطة الروس في ليبيا بعد تعثر المصريين

الإمارات تبرم صفقات تسلح بـ1.2 مليار دولار في افتتاح معرض ايدكس

وديعة سعودية بملياري دولار لإنقاذ العملة اليمنية من الانهيار

العراقيون يطهرون باطن الأرض وظاهرها من آثار داعش

إستراتيجية حماية المدنيين تثير انقسامات في الموصل

تفجيرات في الشرق مع تقدم القوات العراقية نحو مطار الموصل

السعودية ترفض حوارا مع إيران 'الراعي الرئيسي للإرهاب '


 
>>