First Published: 2017-04-21

ليفربول يتوق للتأهل الى دوري الابطال الموسم المقبل

 

فريق 'الحمر' يتطلع للفوز على كريستال بالاس ومواصلة التقدم لانهاء الموسم ببطاقة التأهل المباشر الى العرس القاري.

 

ميدل ايست أونلاين

ليفربول لانتزاع احد المركزين الاولين

لندن - تبدو الفرصة متاحة الاحد أمام ليفربول ومانشستر يونايتد للاستفادة من غياب اصحاب الصدارة في الدوري الانكليزي لكرة القدم لتحسين موقعيهما في المنافسة على المشاركة الاوروبية الموسم المقبل.

ويستضيف ليفربول الثالث كريستال بالاس الخامس عشر، في حين يحل مانشستر يونايتد الخامس ضيفا على بيرنلي الرابع عشر الاحد في المرحلة الرابعة والثلاثين.

ويتصدر تشلسي الترتيب برصيد 75 نقطة، مقابل 71 نقطة لتوتنهام، و66 لليفربول، و64 لمانشستر سيتي، و60 لمانشستر يونايتد، و57 لارسنال.

ولكل من مانشستر يونايتد وارسنال مباراة مؤجلة.

ويلتقي تشلسي مع توتنهام السبت، وارسنال مع مانشستر سيتي الاحد في نصف نهائي كأس انكلترا.

تشارك الفرق الثلاثة الاولى في الدوري مباشرة في دوري ابطال اوروبا الموسم المقبل، ويخوض الرابع الملحق المؤهل اليها، ويلعب الخامس في بطولة الدوري الاوروبي "يوروبا ليغ"، ويخوض السادس الملحق.

ويدرك الالماني يورغن كلوب مدرب ليفربول ان امكانية انتزاع احد المركزين الاولين من تشلسي او توتنهام بغاية الصعوبة، لكنه يريد مواصلة الضغط لانهاء الموسم ببطاقة التأهل المباشر الى دوري الابطال.

ولم يخسر ليفربول في آخر سبع مباريات، وحقق خلال هذه السلسلة خمسة انتصارات، آخرها بصعوبة على مضيفه وست بروميتش البيون بهدف وحيد لنجمه الدولي البرازيلي روبرتو فيرمينو، الذي يقدم مستويات رائعة مع مواطنه كوتينيو.

والبارز ان حارس ليفربول، البلجيكي سيمون مينيوليه، يحافظ على شباكه نظيفة منذ نحو شهرين.

وقال مينيوليه "يجب علينا أن نتعلم أكثر من ادائنا أمام فرق كبيرنلي وستوك ووست بروميتش".

من جهته، يمر مانشستر يونايتد بفترة جيدة خلافا لما كان عليه الحال في بداية الموسم، فاقترب من فرق المقدمة باحثا عن مشاركة اوروبية في الموسم المقبل، كما بلغ نصف نهائي يوروبا ليغ.

وكان يونايتد حقق لقبه الاول بقيادة مدربه البرتغالي جوزيه مورينيو عندما فاز على ساوثمبتون 3-2 في نهائي كأس رابطة الاندية الانكليزية المحترفة اواخر شباط/فبراير الماضي.

وجاء تأهل فريق مورينيو الى نصف نهائي البطولة الاوروبية صعبا بعدما فرض عليه اندرلخت البلجيكي التمديد الخميس (2-1)، بعد ان عاد من بروكسل بالتعادل 1-1 ذهابا.

ولكنه حقق فوزا مهما على تشلسي 2-صفر في المرحلة السابقة من الدوري أشعل فيه الصراع على اللقب إذ تقلص الفارق مع الثاني الى اربع نقاط، بعد أن كان يبتعد قبل مراحل بعشر نقاط.

ويؤمن اشلي يونغ بقدرة فريقه على انتزاع احد المراكز الاربعة الاولى في البطولة والعودة الى دوري ابطال اوروبا. ويمكن لمانشستر المشاركة مباشرة فيها أيضا في حال توج في يوروبا ليغ.

وقال يونغ "لنكون صادقين، فانا لا اعتقد أن الكثير من الناس توقعوا نتيجة مباراتنا مع تشلسي ونوعية الاداء التي قدمناها، ولكننا فعلنا ذلك".

وتابع "نؤمن بأنفسنا، وانا اثق بكل لاعب، فهناك منافسة كبيرة في الفريق"، مضيفا "قيل الكثير حول قدرتنا على انهاء الموسم بالمركز الرابع، ولكني أحد اللاعبين الذين يريدون تحقيق أكثر من ذلك".

ولكن مانشستر تعرض الى ضربة موجعة بعد اصابة هدافه السويدي زلاتان ابراهيموفتش للاصابة في ركبته اليمنى في الثواني الاخيرة من الوقت الاصلي امام اندرلخت عندما حاول ترويض كرة عالية على صدره لكنه تعرض لالتواء قوي.

وقال مورينيو عن اصابة ابراهيموفيتش "الانباء ليست جيدة جدا. لا اعتقد انها اصابة طفيفة، ولكني افضل انتظار نتائج الفحوصات الطبية قبل الحديث عن الامر، فانا مدرب ولست طبيبا".

وأضاف "سأنتظر وسأحاول أن ابقى متفائلا، ولكني لست كذلك".

وأصيب مدافع الفريق، الدولي الارجنتيني ماركوس روخو، في الشوط الاول أمس أيضا، واضطر الى ترك مكانه للهولندي دالي بليند.

ويلعب السبت بورنموث مع ميدلزبره، وهال سيتي مع واتفورد، وسوانسي سيتي مع ستوك سيتي ووست هام يونايتد مع ايفرتون.

 

دائرة الحظر على الرحلات من الشرق الأوسط مرشحة للتوسع

الدولة الاسلامية تعتاد على مهاجمة قوات الأمن في صحراء الأنبار

الجزائر تتهرب من مسؤولية دفع اللاجئين السوريين إلى حدود المغرب

تدريبات عسكرية مشتركة بين مصر وأميركا

المئات يفرون من غرب الموصل تحت وطأة الجوع والقصف

اتهام مؤسسات انقاذ طوعية بالتورط في الاتجار بالبشر

الملك سلمان والسيسي يتفقان على تعزيز جهود مكافحة الإرهاب


 
>>