First Published: 2017-07-14

الانتظام في تناول الطماطم يبقي سرطان الجلد بعيدا

 

الاقبال يوميا على الخضار الحمراء يضعف حروق الشمس ويحمى من أضرار الأشعة فوق البنفسجية بفضل المركبات الصبغية الطبيعية.

 

ميدل ايست أونلاين

حليف يقلص مخاطر أكثر الاورام شيوعا الى النصف

واشنطن - أفادت دراسة أميركية حديثة بأن تناول الطماطم بشكل يومي، يخفض خطر الإصابة بأورام سرطان الجلد بنسبة 50 بالمئة.

الدراسة أجراها باحثون بجامعة ولاية أوهايو، ونشروا نتائجها الجمعة، في دورية "سيانتيفيك روبورت" العلمية.

ولرصد تأثير الطماطم فى الحد من سرطان الجلد، أجرى فريق البحث دراسته على مجموعة من الفئران.

وقسم الباحثون الفئران الذكور إلى مجموعتين الأولى تغذت على مسحوق الطماطم ضمن نظام الغذاء اليومي، لمدة 35 أسبوعًا، ثم تعرضت للأشعة فوق البنفسجية للشمس، والثانية لم تتغذى على الطماطم.

ووجد الباحثون أن المجموعة التي تغذت على مسحوق الطماطم انخفاض لديها أورام سرطان الجلد بنسبة 50 بالمئة مقارنة بالمجموعة الثانية.

وأوضح فريق البحث أن التجارب السريرية السابقة التي أجريت على البشر كشفت أن تناول الطماطم مع مرور الوقت يمكن أن يضعف حروق الشمس، ويحمى من أضرار الأشعة فوق البنفسجية.

وقالت جيسيكا كوبرستون، قائد فريق البحث، إن السر وراء العلاقة بين الطماطم والسرطان هي أن ما يسمى بـ"الكاروتينات" الغذائية، والمركبات الصبغية التي تعطي الطماطم لونها الأحمر، قد تحمي الجلد من الأضرار الناجمة عن الأشعة فوق البنفسجية.

وأضافت تاتيانا أوبيريسين، أستاذة علم الأمراض وعضو المركز الشامل للسرطان في ولاية أوهايو: "أظهرت هذه الدراسة أننا بحاجة إلى النظر في الجنس فى أبحاثنا المستقبلية، لوضع استراتيجيات وقائية مختلفة ضد السرطان لأن الدراسة أجريت على الفئران الذكور".

وأشارت أن "ما يعمل في الرجال قد لا يعمل دائمًا بشكل جيد في النساء والعكس صحيح".

وكانت دراسات سابقة ركزت فقط على قدرة مادة "الليكوبين" الكيميائية التي تعطي الطماطم لونها الأحمر، والتي ثبت أنها تُفيد في مكافحة السرطان.

وأظهرت الدراسة أن تناول حبات الطماطم بالكامل، يمكن أن يبطئ نمو خلايا سرطان المعدة وتساعد على الوقاية من المرض.

وسرطان الجلد هو أكثر أنواع السرطان شيوعًا في الولايات المتحدة الأمريكية، ووفقًا لتقدير المعهد الوطني للسرطان بأميركا، فقد تم تشخيص نحو 74 ألف حالة إصابة جديدة من سرطان الجلد فى أميركا خلال عام 2015.

 

سوق العبيد يفتح على ليبيا أزمات دبلوماسية مع الأفارقة

فرنسا تسعى لدور أكبر كوسيط في الشرق الأوسط

أدنوك تنفذ خطة طموحة لخصخصة الأنشطة الخدمية وتوسيع شراكاتها

تصريحات متناقضة لحزب الله تعكس عمق أزمته

حماس تحمي علاقاتها مع إيران برفض وصف حزب الله بالإرهاب

صمت انتخابي تلفه مخاوف العزوف عن اقتراع المحليات بالجزائر

غياب الأمن يفاقم جراح القطاع الصحي بجنوب ليبيا

أربيل تستنجد بالمجتمع الدولي لرفع قيود بغداد على الإقليم

عون يدافع عن حزب الله لإخفاء تورطه في دعم الإرهاب

إرادة عربية لإبعاد لبنان عن مغامرات حزب الله

العراق يستعد لترحيل عائلات جهاديين أجانب

المحكمة الاتحادية تبطل استفتاء كردستان العراق

إرهاب الطرقات يسابق الفوضى الأمنية في حصد أرواح الليبيين

أزمة سوق العبيد في ليبيا تثير الغضب الدبلوماسي للنيجر


 
>>