First Published: 2017-07-16

مواجهات بين الشرطة المصرية ومحتجين خلال حملة استعادة أراضي الدولة

 

الداخلية المصرية تعلن اصابة 31 من رجال الامن في اشتباكات بجزيرة الوراق بنيل القاهرة وشاهد عيان يقول إن أحد السكان قُتل.

 

ميدل ايست أونلاين

ردة فعل قوية من السكان

القاهرة - قالت وزارة الداخلية المصرية إن 31 من رجال الشرطة أصيبوا الأحد في اشتباكات مع سكان في جزيرة بنيل القاهرة وقال شاهد إن أحد السكان قُتل وأصيب آخرون.

وأضافت الوزارة في بيان أنه عندما توجهت الشرطة إلى جزيرة الوراق لإزالة تعديات على أرض مملوكة للدولة "فوجئت القوات بقيام البعض من المتعدين (على الأراضي) بالتجمهر والاعتراض على تنفيذ قرارات الإزالة وقاموا بالتعدي على القوات بإطلاق الأعيرة الخرطوش ورشقها بالحجارة".

وقال البيان الذي نشر بصفحة الوزارة على فيسبوك إن رد فعل السكان "دفع القوات لإطلاق الغازات المسيلة للدموع لتفريق المتجمعين والسيطرة على الموقف. نتج عن ذلك إصابة عدد 31 من رجال الشرطة... بكدمات وجروح وطلقات خرطوش".

وقال ضابط شرطة لرويترز طالبا ألا ينشر اسمه إن الحملة استهدفت إزالة 64 بيتا مقامة على أرض زراعية مملوكة للدولة مضيفا "المأمورية فشلت من الألف للياء. مكانش فيه تنسيق كويس".

ويقول السكان إن البيوت بنيت قبل عشرات السنين.

وقال محمد عبد المعبود أحد السكان إن القتيل من سكان الجزيرة وإن من بين السكان المصابين امرأتين إحداهن بطلق خرطوش في الصدر.

وفي مايو/أيار أطلق الرئيس عبد الفتاح السيسي حملة لإزالة تعديات على مئات الآلاف من الأفدنة المملوكة للدولة.

وقال في يونيو حزيران "فيه جزر موجودة في النيل. هذه الجزر طبقا للقانون مفروض انه ميبقاش فيه حد موجود عليها". وأضاف مشيرا فيما يبدو إلى جزيرة الوراق "ألاقي مثلا جزيرة موجودة في وسط النيل مساحتها اكتر من 1250 فدان. أنا مش حاذكر اسمها. وابتدت العشوائيات تبقى جواها. ناس تبني و(هناك) وضع يد."

ومضى قائلا مخاطبا مسؤولي الحكومة "الجزر اللي موجودة ديه تاخد أولوية في التعامل معاها".

وقال نائب سابق عن جزيرة الوراق إن عدد السكان يصل إلى 90 ألفا وإن مساحة الجزيرة تصل إلى 1300 فدان.

 

سوق العبيد يفتح على ليبيا أزمات دبلوماسية مع الأفارقة

فرنسا تسعى لدور أكبر كوسيط في الشرق الأوسط

أدنوك تنفذ خطة طموحة لخصخصة الأنشطة الخدمية وتوسيع شراكاتها

تصريحات متناقضة لحزب الله تعكس عمق أزمته

حماس تحمي علاقاتها مع إيران برفض وصف حزب الله بالإرهاب

صمت انتخابي تلفه مخاوف العزوف عن اقتراع المحليات بالجزائر

غياب الأمن يفاقم جراح القطاع الصحي بجنوب ليبيا

أربيل تستنجد بالمجتمع الدولي لرفع قيود بغداد على الإقليم

عون يدافع عن حزب الله لإخفاء تورطه في دعم الإرهاب

إرادة عربية لإبعاد لبنان عن مغامرات حزب الله

العراق يستعد لترحيل عائلات جهاديين أجانب

المحكمة الاتحادية تبطل استفتاء كردستان العراق

إرهاب الطرقات يسابق الفوضى الأمنية في حصد أرواح الليبيين

أزمة سوق العبيد في ليبيا تثير الغضب الدبلوماسي للنيجر


 
>>