First Published: 2017-08-13

كونتي يصف لعب فريقه تشلسي بـ 'المتشنج'

 

مدرب الفريق اللندني يقر بضرورة تحضير تشكيلة من عشرة لاعبين لتفادي الخسارة بعد السقوط المفاجئ على ارضه امام بيرنلي.

 

ميدل ايست أونلاين

كونتي قلق من توتر لاعبيه

لندن - أقر المدرب الإيطالي لتشلسي الإنكليزي أنطونيو كونتي أنه قد يضطر الى تحضير تشكيلة لفريقه من 10 لاعبين بدلا من 11 لاعبا، في حال واصل فريقه اللعب بالطريقة المتشنجة التي أدت الى خسارته السبت على ارضه ضد بيرنلي (2-3) في مستهل حملة الدفاع عن لقب الدوري، في مباراة طرد خلالها اثنان من لاعبيه.

ومنذ الدقيقة 13، أكمل تشلسي اللعب بعشرة لاعبين بعد طرد قائده وقلب دفاعه غاري كايهيل، ما كبده انهاء الشوط الأول متخلفا بثلاثية نظيفة. وبعد عودته الى أجواء المباراة في الشوط الثاني بفضل البديل الإسباني الفارو موراتا، تعرض لضربة أخرى بطرد الإسباني سيسك فابريغاس في الدقائق العشر الأخيرة.

وهي المباراة المحلية الرسمية الثالثة تواليا التي يكملها تشلسي بنقص عددي، بعد نهائي كأس انكلترا ودرع المجتمع، اللتين خسرهما أمام غريمه اللندني أرسنال.

وبدأ كونتي يشعر بالقلق حيال عدم قدرة لاعبيه على ضبط أعصابهم، قائلا بعد الخسارة الافتتاحية "رأيت وجهين لفريقي في مباراة السبت. أحدهما ايجابي في الشوط الثاني والآخر سلبي في الشوط الأول".

أضاف "يجب علي أن أبدأ دراسة تشكيلة جديدة من 10 لاعبين لأن عدم الانتظام هذا يثير قلقي"، متابعا "فقدنا رابطة جأشنا بعد البطاقة الحمراء الأولى وتلقينا الأهداف الثلاثة".

وشدد على ضرورة "أن نتحسن كثيرا في هذه الناحية لأن هذا النوع من الحالات (الطرد) قد يحصل. يجب علينا التذكر بأن ثمة بقية للمباراة علينا إكمالها وتقديم أفضل ما لدينا. يجب أن نتمتع ايضا بالخبرة الصحيحة للتعامل مع هذا النوع من الأوضاع".

واضافة الى النقص العددي، خاض تشلسي مباراة السبت في غياب عناصر مؤثرين في مقدمهم النجم البلجيكي إدين هازار اضافة الى الإسباني بدرو رودريغيز والوافد الجديد الفرنسي تييموي باكايوكو.

والإيجابية الوحيدة التي خرج بها فريق كونتي من اللقاء هو أن البديل موراتا، القادم هذا الصيف من ريال مدريد، قدم أوراق اعتماده بشكل ممتاز من خلال تسجيله الهدف الأول وتمريره الكرة التي جاء منها الهدف الثاني عبر البرازيلي دافيد لويز في الدقيقة 88.

وقال كونتي "يجب أن أشعر بالفخر حيال الالتزام الرائع، الرغبة الكبيرة، والارادة القوية الذين تمتع بهم لاعبو فريقي رغم أنه كان من الصعب جدا تغيير النتيجة في الشوط الثاني".

وأكد المدرب الذي قاد تشلسي الى لقب الدوري الممتاز في موسمه الأول معه، انه "يجب أن نثق بالعمل الذي نقوم به. السبت لعبنا بغياب ثلاثة لاعبين مصابين وآخر موقوف (النيجيري فيكتور موزيس). بطبيعة الحال سنفتقد لاعبين - كايهيل وفابريغاس - بسبب الايقاف لكننا سنجد الحلول المناسبة".

وأشار الى ان موراتا "يعمل بجهد كبير لبلوغ كامل لياقته البدنية بأسرع وقت ممكن والتأقلم سريعا مع اسلوب لعبنا (...) لعب بشكل جيد جدا في الدقائق الـ30 الأخيرة، وهذه اخبار جيدة بالنسبة لنا".

وسيكون على تشلسي التقاط انفاسه سريعا اذ تنتظره مواجهة صعبة الأحد المقبل أمام مضيفه ووصيفه توتنهام في "ويمبلي"، ومباريات لاحقة قوية ضد ايفرتون ثم ليستر سيتي بطل موسم 2015-2016، وبعدها أرسنال، ومانشستر سيتي في أواخر أيلول/سبتمبر.

 

البارزاني يشترط ضمانات دولية مكتوبة لتأخير استفتاء الانفصال

أوبك تجري تقييما جديدا لمستوى الالتزام بخفض الانتاج في سبتمبر

الجيش اللبناني يقترب من حسم معركته ضد الدولة الإسلامية

القوات العراقية تقتحم مركز قضاء تلعفر

قضية ضد رئيس ومفتي تونس لمساندتهما مبادرة المساواة في الارث

عواصم خليجية تطوي الخلاف مع بغداد لتحجيم النفوذ الإيراني

ماتيس في بغداد للتفاهم على تلعفر

جماعة ليبية مسلحة تصد المهاجرين عن أوروبا

الأردن وتركيا مع احياء مفاوضات فاعلة بين اسرائيل وفلسطين

معركة تلعفر تنذر بمآس انسانية شبيهة بمآسي الموصل

توقعات بانخفاض شهري حاد في امدادات أوبك

حزب الله يستخدم لأول مرة طائرات بلا طيار في سوريا

القوات العراقية تستعيد السيطرة على أربع قرى غرب تلعفر


 
>>