First Published: 2017-09-11

تراكم دهون البطن عند المسنات طريق سالكة للسرطان

 

دراسة دنمركية تنبه الى أهمية إعطاء أولوية للحفاظ على الوزن بعد فترة انقطاع الطمث لدى السيدات، لتجنب التهاب قد تحفز الاورام الخطيرة.

 

ميدل ايست أونلاين

لا مناص من الرياضة

مدريد - حذًرت دراسة دنمركية حديثة من أنّ تراكم الدهون بمنطقة البطن يرفع مخاطر إصابة السيدات بالسرطان، إثر فترة انقطاع الطمث.

جاء ذلك في دراسة أجراها باحثون بمؤسسة التكنولوجيا البيولوجية في مدينة "هيرليف" الدنماركية وعرضوا نتائجها الاثنين، أمام مؤتمر الجمعية الأوروبية للأورام المنعقد من الجمعة والمتواصل حتى الثلاثاء بالعاصمة الإسبانية مدريد.

وشمل البحث عيّنة من 5 آلاف و855 سيّدة يبلغ متوسط أعمارهن 77 عامًا، وخضعن لفترة متابعة لقياس نسبة تراكم الدهون في الجسم لمدة 12 عامًا.

وباستخدام معلومات من سجلات السرطان المحلية، رصدت الدراسة 811 إصابة من السيدات اللواتي شملتهن الدراسة، بسرطانات منها الرئة والثدي والمبيض والجهاز الهضمي.

وأظهرت النتائج أن نسبة الدهون في منطقة البطن كانت مؤشرًا مهمًا لزيادة فرص الإصابة بالسرطان، وخاصة سرطان الرئة.

وقال قائد فريق البحث، الدكتور ميرسك ستونستروب، إن نتائج الدراسة تبرز أهمية إعطاء أولوية للحفاظ على الوزن بعد فترة انقطاع الطمث لدى السيدات، وهي أكثر الفترات التي تتراكم فيها الدهون بمنطقة البطن".

وأضاف أنّ تجنب تراكم الدهون في منطقة البطن قد يمنح السيدات حماية أفضل من السرطان".

وتعليقًا على نتائج الدراسة، قالت أندريا دي سينسي، من مستشفى جاليرا في إيطاليا، إن البحث يوفر تأكيدًا هامًا لدور السمنة كمسبّب للإصابة بعدد من السرطانات.

وأضافت أن "ارتفاع نسبة الأنسولين الناتجة عن الإفراط في تناول الكربوهيدرات البسيطة مثل البطاطا والقمح والأرز والذرة، يؤدي إلى تراكم الدهون في منطقة البطن".

كما أشارت أن زيادة الأنسولين له آثار ضارة على إنتاج الهرمونات والخلايا الدهنية في الأنسجة الدهنية التي تزيد من الالتهاب في جميع أنحاء الجسم، وهذا الالتهاب يعتبر أيضا عاملا خطيرا للإصابة بأنواع متعددة من السرطان.

ونوهت إلى أن "هذه الدراسة تفتح الباب أمام المرضى الذين يعانون من السمنة المفرطة، لضرورة اتباع نظام غذائي صحي وممارسة الرياضة، لمقاومة الإصابة بالسكري والسرطان".

وأثبتت دراسات سابقة أن الأشخاص الذين يعانون من السمنة معرضون أكثر من غيرهم للإصابة بأمراض القلب، وإن كانوا يتمتعون بصحة جيدة.

وفي مايو/أيار قالت منظمة الصحة العالمية أن أكثر من 1.4 مليار نسمة من البالغين حول العالم يعانون من زيادة الوزن، وأكثر من نصف مليار يعانون من السمنة.

ووفق المصدر نفسه فإن ما لا يقلّ عن 2.8 مليون نسمة يموتون، كل عام، لأسباب تتعلق بفرط الوزن أو السمنة.

 

لبنان يوقف الفنان زياد عيتاني بتهمة التخابر مع إسرائيل

مصر تؤجل فتح معبر رفح لأسباب أمنية

السيسي يتوعد برد قاس على منفذي مجزرة مسجد الروضة

تونس تواجه عجز الموازنة بزيادات في أسعار الخبز والبنزين

القوات العراقية تجبر الجهاديين على الفرار لعمق الصحراء

أغلال العبودية تقيد 40 مليونا في العالم

مذبحة في هجوم إرهابي على مسجد بشمال سيناء

منظمات تفضح صمت الحكام عن 'استرقاق' المهاجرين الأفارقة

'رجل المهمات الصعبة' أمام اختبار ما بعد الدولة الإسلامية بالعراق

إقليم كردستان يطالب بإلغاء عقوبات بغداد المفروضة على أربيل

احباط وعزوف يرافقان الانتخابات المحلية بالجزائر

قطر تداري شح العملة ببيان تطميني للمستثمرين الأجانب

ليبيا تحقق في فضيحة سوق العبيد لاحتواء غضب دولي

السعودية تعزز خطوات الانفتاح بتأشيرات سياحية للأجانب

التعاون الليبي الأوروبي يثمر انحسارا كبيرا في عدد المهاجرين غير الشرعيين

حركة النجباء مستعدة لتسليم أسلحتها للجيش العراقي بشروط

أمير الكويت يغادر المشفى بعد تعافيه من وعكة صحية

مليشيا النجباء تتهم واشنطن بـ'تقنين' الإرهاب

الحريري يشيد بـ'صحوة' اللبنانيين

العراق يطلق عملية عسكرية لتطهير الصحراء الغربية من الجهاديين


 
>>