First Published: 2017-10-05

القسط الأكبر من أرباح الهواتف في سامسونغ قادم من جيب آبل!

 

توقعات بجني الشركة الكورية ايرادات من جهاز آيفون اكس اكثر من هاتفها الاحدث غالاكسي إس 8، من خلال تزيد الاول بشاشات أوليد وشرائح ذاكرة.

 

ميدل ايست أونلاين

خيار اجباري لا مناص منه لرائدة وادي السيليكون

واشنطن – لن تصدق طبعا لو عرفت ان الشركة الكورية الجنوبية سامسونغ ستجني من جهاز آيفون اكس لمنافستها الشرسة أبل اكثر من ايرادات هاتفها الاحدث غالاكسي إس 8.

الاجابة عن اللغز المحير تكمن في ان سامسونغ هي المصنع الحقيقي لجزء لا بأس به من جهاز آيفون اكس

وتتولى الشركة الكورية الجنوبية تزويد منافستها الاميركية بشاشات "أوليد" وشرائح الذاكرة.

وستربح سامسونغ قرابة 110 دولارات من كل هاتف آيفون اكس يجري بيعه، مما يعني أن الجهاز الجديد سيدر أرباحا مهمة على الشركة الكورية الجنوبية.

هذا السعر مرتفع جدا مقارنة بالثمن الذي دفعته آبل مقابل شاشات هواتف ايفون 7 بلاس والذي تراوح ما بين 45 و55 دولارا.

وستفوق أرباح سامسونغ بالمليارات ما جنته من الهاتف الأحدث الذي قامت بطرحه غالاكسي إس 8.

ويرجح خبير مالي أن تكسب سامسونغ نحو 4 مليارات دولار من بيع القطع لأبل.

وتعد سامسونغ الشركة الوحيدة التي تستطيع في الوقت الحالي الاستجابة لطلب أبل من الشاشات وشرائح الذاكرة، وهو ما جعل خبراء تقنية ينبهون إلى كون الشركة الأميركية رهينة لمنافستها الكورية الجنوبية.

وفي الوقت الحالي تهيمن "سامسونغ ديسبلاي" على قطاع أعمال شاشات "أوليد" بحصة سوقية تبلغ 95 بالمئة.

قد يتغير هذا الأمر مستقبلا مع سعي "إل جي ديسبلاي" وغيرها من الشركات المصنعة للشاشات لمنافسة وحدة شاشات سامسونغ في الحصول على أموال آبل،

كما ذكرت صحيفة "كوريا إيكونوميك ديلي" في يوليو/حزيران أن أبل ضخت ملياري دولار في شركة إل جي لأجل تحضير شاشات نسخ "آيفون" المقبلة في أفق التخلي عن سامسونغ.

يشار إلى أن أرباح التشغيل لسامسونغ تجاوزت نظيرتها لدى أبل لأول مرة خلال ربع العام 2016.

 

الحكم غيابيا بإعدام القرضاوي وآخرين بتهم الإرهاب

إيران تحذر من انهيار صفقة ضخمة مع ايرباص

أزمة سد النهضة في قمة بين السيسي ورئيس وزراء اثيوبيا

بغداد تريد التملص من اتهامات إعادة نازحيها قسرا إلى منازلهم

خروقات أمنية تكشف ضعف عمل الاستخبارات في بغداد

تجاذبات سياسية مبكرة تستبق الانتخابات البرلمانية في العراق

قطاع السياحة في كردستان يئن تحت وطأة الحظر الجوي

دعم يوناني قبرصي لجهود الأردن في حماية المواقع المقدسة

روسيا تلح على الاستمرار في اتفاق خفض انتاج النفط

لبنان يشكو من عبء اللاجئين السوريين

محادثات بغداد وكردستان تتقدم بهدوء


 
>>