First Published: 2017-10-06

مأساة الروهينغا تغذي التشدد في بنغلادش

 

جماعة حفظة الإسلام تدعو الحكومة البنغالية إلى تسليح اللاجئين الروهينغا لمواجهة السلطات البورمية في راخين.

 

ميدل ايست أونلاين

تقارب بين المتشددين في راخين وبنغلادش

شيتاغونغ (بنغلادش) - شارك آلاف من الإسلاميين المتشددين في بنغلادش في مسيرات في مدينة شيتاغونغ الساحلية داعين حكومتهم لتسليح اللاجئين المسلمين الروهينغا الفارين من قمع السلطات البورمية في ولاية راخين المضطربة.

وشارك نحو 15 ألف شخص في التظاهرات التي نظمتها جماعة "حفظة الإسلام" في ثاني كبرى مدن بنغلادش، حسب ما أوضحت الشرطة.

وقال الناطق باسم الجماعة عزيز الحق اسلام آبادي "طالبنا بوقف الإبادة الجماعية للروهينغا"، مضيفا "طالبنا الحكومة أيضا بتدريب وتسليح الروهينغا ليكون بوسعهم تحرير أرضهم".

وتتقاسم مدينة شيتاغونغ في بنغلادش العديد من الروابط الثقافية والدينية واللغوية مع الروهينغا. وتثير صور على وسائل التواصل الاجتماعي توضح الانتهاكات بحق الروهينغا في بورما تعاطفا كبيرا في بنغلادش.

ونظمت الأحزاب الإسلامية ومن بينها "حفظة الإسلام" عدة تظاهرات بخصوص الأزمة في الأسابيع القليلة الماضية، وصلت حد مطالبة بعض الزعماء الإسلاميين حكومة بنغلادش إعلان الحرب على بورما لتحرير ولاية راخين المضطربة.

وحذر خبراء من أن الجماعات الإسلامية المتطرفة في بنغلادش قد تستغل الوضع وتتقرب من المسلحين الروهينغا في راخين.

وفر أكثر من نصف مليون شخص من الروهينغا إلى بنغلادش منذ نهاية اغسطس/اب. وبدأت الأزمة بعد شن مسلحين من جيش انقاذ الروهينغا هجمات على مواقع شرطة بورما في 25 أغسطس/اب تبعتها حملة عسكرية قاسية تشنها القوات البورمية.

ويحمل الجيش في بورما المسلحين الروهينغا مسؤولية الاضطرابات الحالية.

وتقول دكا إن توافد الروهينغا الحالي يشكل "عبئا إضافيا غير محتمل" خصوصا أن هذا البلد الفقير كان يستضيف 300 ألف من الروهينغا قبل اندلاع الأزمة الحالية.

وتثير مأساة الروهينغا، الأقلية المسلمة المضطهدة والمحرومة من الجنسية في بورما، غضبا عبر العالم الإسلامي، إذ نُظمت تظاهرات تضامنية معهم في باكستان وماليزيا وإندونيسيا.

 

سوريا تروج لسياحة آمنة لكسر عزلة النظام الدولية

ارتفاع قياسي للقتلى المدنيين بالعراق وسوريا في غارات للتحالف

حزب الله ينكر صلته بشبكات دولية لتهريب المخدرات

لبنان يحبط مخططا إرهابيا للدولة الإسلامية

تشريد أكثر من مليون طفل بحرب العراق على الدولة الإسلامية

مصير اتفاق خفض انتاج النفط رهين باستدامة اتجاه الأسعار

فرنسا تعطي الأولوية لإعادة بناء الشرق الأوسط مع هزيمة المتشددين

عملية للجيش الليبي لتطهير الصحراء من العصابات الاجرامية

اتفاق عراقي سعودي لتطوير منفذ عرعر الحدودي

لغة الرصاص تعلو في النزاعات العشائرية جنوب العراق

حزب العمال يفاقم انقسامات إقليم كردستان العراق

تحالفات هشة ضمن صراع انتخابي محموم في العراق

إسرائيل 'تأسف بشدة' لمقتل ثلاثة أردنيين وتعوض ذويهم

لبنان أول مثال يخرج للعلن عن اختراق ضخم ومُنظَم لهواتف ذكية

لا قطيعة منتظرة بين مصر واثيوبيا بسبب سد النهضة

الولايات المتحدة ترفض تأجيل الانتخابات العراقية

إعلان التحرير لا يجنب العراقيين خطر الجهاديين

كل يوم ثلاثة مشاريع في مصر على كشف حساب السيسي


 
>>