First Published: 2017-11-09

كردستان العراق يسدد مستحقات منتجي النفط رغم الأزمة

 

الإقليم يدفع نحو 100 مليون دولار للمنتجين رغم الهبوط الكبير في صادرات الخام بعد الأزمة السياسية مع بغداد.

 

ميدل ايست أونلاين

سداد كامل المدفوعات الشهرية المستحقة

لندن - سدد إقليم كردستان العراق كامل مدفوعاته الشهرية المستحقة لمنتجي النفط العاملين في الإقليم وقيمتها نحو 100 مليون دولار، رغم الهبوط الكبير في صادرات الخام وسط أزمة سياسية تعصف بالإقليم شبه المستقل.

وقال مصدر مقرب من حكومة إقليم كردستان إنه جرى سداد كامل المدفوعات الشهرية المستحقة لشركات مثل جينل ودي.إن.أو وجلف كيستون وغازبروم وطاقة.

وستبعث هذه الأنباء على الارتياح لدى المنتجين، الذين اعتادوا على عدم سداد إقليم كردستان مدفوعات لسنوات إلى أن زاد الإقليم الصادرات العام الماضي وتعهد بالتحول إلى السداد الفوري إثر قروض كبيرة حصل عليها من مشتري النفط.

وتعاقد إقليم كردستان على بيع جزء كبير من إنتاجه النفطي إلى شركات تجارية مثل فيتول وجلينكور وبتراكو وترافيجورا وِأيضا شركة النفط الروسية الحكومية الكبيرة روسنفت قي مقابل قرض قيمته أربعة مليارات دولار بضمان الصادرات.

وسمحت القروض المضمونة بالصادرات للإقليم بتغطية بعض الديون القديمة وتجنب أزمة في الميزانية.

لكن تدفقات النفط الكردي المتجهة إلى ميناء جيهان التركي انخفضت إلى ما يقل قليلا عن 220 ألف برميل يوميا هذا الشهر من مستواها المعتاد البالغ 600 ألف برميل يوميا بعد أن سيطرت القوات العراقية على بعض الحقول الكبيرة.

وشنت الحكومة المركزية العملية العسكرية كعقاب على قيام إقليم كردستان بإجراء استفتاء على الاستقلال في سبتمبر أيلول وتسببت العملية في انخفاض الإنتاج وغموض بشأن من يملك الحقول.

وقال المصدر إن "كردستان عازمة على أن يظهر احترامه لكافة تعهداته على الرغم من الموقف شديد الصعوبة".

وإلى جانب السداد للمنتجين، يحتاج الإقليم أيضا إلى الوفاء بخدمة ديونه للشركات التجارية والحصول على سيولة للموازنة لدفع رواتب موظفي الحكومة وقوات البشمركة.

وتقول بعض التقديرات أن الاحتياطي النفطي الموجود في حقول النفط الوسطى والشمالية والتي تتركز في كركوك تقدر بحوالي 13 مليار برميل، أي أنه يشكل حوالي 12 بالمئة من إجمالي الاحتياطي العراقي من النفط. ويعد حقل كركوك النفطي خامس أكبر حقل في العالم من حيث السعة وهو عبارة عن هضبة يقطعها نهر الزاب الصغير ويبلغ طولها حوالي 96.5 كم في عرض يبلغ حوالي أربعة كم. ويتراوح عمق آبار حقل كركوك بين 450 مترًا إلى 900 متر. ومعدل إنتاج البئر الواحدة 35 ألف برميل يوميًا.

فيما يحتوي إقليم كردستان على خمسة حقول نفطية من ضمنها قبة خرمالة التي هي الامتداد الشمالي لحقل كركوك، وهذه الحقول تحوي 3.16 مليار برميل، بطاقة إنتاجية تخمينية قدرها 375 ألف برميل يومياً، أي أن الاحتياطي النفطي المعروف حاليًا في كردستان يمثل حوالي 3 بالمئة من مجموع الاحتياطي النفطي العراقي.

 

واشنطن تضغط لتفكيك شبكة الوكلاء الإيرانية في الشرق الأوسط

الأردن يحبط مخططا إرهابيا عبر أنابيب التايبلاين

بعد التحرير العسكري، الموصل تتأهب للتحرر من الفكر الجهادي

سنة العراق يرفضون الانسحاب الأميركي خوفا من الميليشيات الشيعية

حزب الله يقدم نفسه القوة الوحيدة لحسم معركة النفط مع اسرائيل

القاعدة تنافس الدولة الاسلامية بالدعوة لشن هجمات في مصر

الخناق يضيق على بنك باركليز في صفقة تلاعب قطرية

الوضع الأمني الخطير يهدد بخلو ليبيا من صحافييها

ادراج محتمل لتونس على قائمة سوداء أوروبية جديدة

الموازنة العراقية في متاهة خلافات بين بغداد وأربيل

المياه تفيض في شوارع العراق بعد أشهر من الجفاف

مشروع أممي طموح لإسناد روح التعايش في الموصل

الليبيون يتمسكون بخيط الانتخابات للتغلب على الصعوبات

نشطاء بلدان المغرب العربي يحذرون من المساس بمدنية الدولة

الفساد والخلافات السياسية العراقية يفشلان مؤتمر الكويت


 
>>