First Published: 2017-12-07

انستغرام على خطى فيسبوك في إفراد التراسل بتطبيق مستقل

 

منصة المحادثات الجديدة مستوحاة من نظيرتها في سناب شات، واختبارها يبدأ فعلا في ست دول.

 

ميدل ايست أونلاين

'مباشر' ثالث تطبيق من نوعه تملكه اكبر شبكة اجتماعية في العالم

واشنطن - يسير تطبيق مشاركة الصور المملوك لفيسبوك انستغرام على خطى اكبر شبكة تواصل اجتماعي في تخصيص تطبيق منفصل لميزة التراسل والدردشة، وفق ما اضهرته تجارب بدأت بالفعل في بضع دول.

وبدأ التطبيق الاربعاء في اختبار منصة دردشة مستقلة تدعى "مباشر" تعمل على فتح الكاميرا بنفس طريقة تطبيق التراسل الفيديوي سناب شات في ستة بلدان هي تشيلي وإسرائيل وإيطاليا والبرتغال وتركيا والأوروغواي.

ويركز "مباشر"على الكاميرا وإنشاء مواد جديدة من صور وفيديوهات لمشاركتها، كما تتطابق كاميرا التطبيق مع كاميرا إنستاغرام، فضلا عن أربع مرشحات جديدة وحصرية للتطبيق.

وتتواجد خيارات الحساب والإعدادات في الجهة اليسرى للكاميرا، بينما توفر عملية التمرير إلى اليمين قائمة الدردشات، بشكل يشابه تماماً ما يوفره التطبيق الرئيسي لإنستاجرام حاليًا.

ويتوقف تطبيق إنستاغرام تلقائيا عن عرض الدردشات مع قيام المستخدمين بتثبيت التطبيق الجديد.

وعند التمرير إلى اليسار ضمن تطبيق مشاركة الصور الرئيسي فإنه يعرض رسوم متحركة يمكنها نقل المستخدم بشكل مباشر إلى "مباشر".

وينطبق الأمر نفسه على منصة الدردشة الجديدة حيث أن التمرير إلى اليسار ضمن صندوق الوارد ينقل المستخدم مرة أخرى إلى إنستاغرام.

وتتشابه هذه الحركة إلى حد كبير مع ما فعلته الشركة الأم فيسبوك عندما فصلت تجربة الرسائل وجعلتها خارج التطبيق الرئيسي للشبكة الإجتماعية قبل ثلاث سنوات.

وباحتساب التطبيق الجديد، توفر اكبر شبكة اجتماعية في العالم ثالث خدمة من نوعها للدردشة بعد ماسنجر وواتساب.

وكانت منصة فيسبوك ماسنجر بدأت رحلتها مع 500 مليون مستخدم وموجة كبيرة من المراجعات المتدنية ذات النجمة الواحدة، وتمتلك المنصة حاليا 1.3 مليار مستخدم مع تحسن في المراجعات والتصنيف وصل بشكل متوسط إلى 3 نجوم.

 

أكراد سوريا والجيش العراقي يحصنان الحدود من خطر الإرهاب

الصدر يدعو سرايا السلام لتسليم السلاح للدولة

إفريقيا تخشى عودة ستة آلاف جهادي

البرلمان الأردني يعيد النظر في معاهدة السلام مع اسرائيل

جمعية بحرينية تزور القدس وإسرائيل في توقيت حرج

قمر جزائري يصل الفضاء لتحسين الاتصالات ومكافحة التجسس

قطر تراهن على سياسة العقود السخية لفك عزلتها

قمة ثلاثية بالقاهرة لبحث مواجهة القرار الأميركي بشأن القدس

جهود مصرية حثيثة لتحريك العملية السياسية في ليبيا

الايزيديون عالقون بين الحسابات السياسية لبغداد واربيل

اشادة سعودية بنصر كبير على الإرهاب في العراق

لندن تساوم بروكسل: تسديد فاتورة الانفصال مقابل اتفاق تجاري

العراق ينتصر على الدولة الاسلامية مع وقف النفاذ


 
>>