First Published: 2018-01-11

الطائرات المسيرة تقلق الجيش الروسي في روسيا

 

بوتين يؤكد أن روسيا تعرف المحرض على هجوم بطائرات دون طيار على قاعدتين عسكريتين روسيتين في سوريا.

 

ميدل ايست أونلاين

أسراب من الطائرات المسيرة استهدفت قاعدتين روسيتين

موسكو – أعرب الجيش الروسي الخميس عن قلقه حيال التهديد الجديد الذي يشكله استخدام الطائرات المسيرة "لغايات ارهابية" بعد هجوم استهدف أخيرا قاعدتين له في سوريا.

وكانت وزارة الدفاع الروسية أعلنت أن عشر طائرات مسيرة "محملة بمتفجرات" هاجمت في الخامس والسادس يناير/كانون الثاني قاعدة حميميم الجوية، فيما هاجمت ثلاث طائرات أخرى قاعدة الأسطول الروسي في طرطوس من دون أن يسفر الهجومان عن ضحايا أو خسائر.

وقال الجنرال الكسندر نوفيكوف من هيئة الأركان الروسية في مؤتمر صحافي الخميس إن "تهديدا حقيقيا ظهر مع استخدام طائرات مسيرة لغايات إرهابية في أي مكان في العالم".

وأضاف "حتى الآن، استخدم مقاتلون الطائرات المسيرة خصوصا لجمع معلومات جوية"، موضحا أن كل طائرة من الطائرات المسيرة التي شاركت في الهجوم على القاعدتين الروسيتين كانت تحمل عشر عبوات ناسفة بزنة 400 غرام لكل عبوة مع حشوها بمعادن.

ووقع الهجوم بعدما أنجز الجيش الروسي انسحابا جزئيا من سوريا.

واكد مسؤولون في الجيش الروسي أن الطائرات المسيرة المستخدمة لا يمكن أن تكون قد صنعت "ضمن ظروف بدائية".

وأشاروا في هذا السياق إلى المتفجرات المستخدمة وهي بين الأقوى في العالم، إضافة إلى الخبرات الضرورية.

وقال الجنرال نوفيكوف إنه "تم تطويرها بمشاركة متخصصين تم تدريبهم في دول تصنع أو تستخدم الطائرات المسيرة".

وقال المتحدث باسم الجيش الروسي ايغور كوناشنكوف إن "تلقي المقاتلين تقنيات تجميع الطائرات المسيرة وبرمجتها من الخارج يظهر أن مدى هذا التهديد لا ينحصر بحدود سوريا"، داعيا إلى "أكبر قدر من الاهتمام الدولي اعتبارا من اليوم للقضاء على هذه التهديدات".

وأكدت وزارة الدفاع الروسية الأربعاء إن كل الطائرات المسيرة التي هاجمت القاعدتين الروسيتين انطلقت من محافظة ادلب في شمال غرب سوريا.

وهذه المنطقة هي الوحيدة التي لا يسيطر عليها النظام السوري بالكامل وتشهد حاليا مواجهات عنيفة.

وقال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الخميس إن روسيا تعرف "المحرض" على هجوم بطائرات دون طيار على قاعدتين عسكريتين لموسكو في سوريا في وقت سابق من الشهر الحالي.

وأضاف بوتين أنه تحدث مع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان وأن تركيا ليست لها علاقة بالهجوم الذي قالت وزارة الدفاع إنه وقع ليل السادس من يناير/كانون الثاني.

وقال إن تحسين العلاقات بين الولايات المتحدة وروسيا يقع على عاتق واشنطن وليس موسكو، مضيفا متحدثا أمام مجموعة من المسؤولين التنفيذيين الروس في مجال الإعلام أن المزاعم الأميركية بأن روسيا تدخلت في انتخابات الرئاسة هراء. وقال إنه يأمل أن تدرك واشنطن أن هذه المزاعم تضر بالمصالح الأميركية.

 

لبنان أول مثال يخرج للعلن عن اختراق ضخم ومُنظَم لهواتف ذكية

لا قطيعة منتظرة بين مصر واثيوبيا بسبب سد النهضة

الولايات المتحدة ترفض تأجيل الانتخابات العراقية

إعلان التحرير لا يجنب العراقيين خطر الجهاديين

كل يوم ثلاثة مشاريع في مصر على كشف حساب السيسي

صوفيا تحاكم غيابيا متهمين لبنانيين بتفجير حافلة سياح اسرائيليين

محكمة مصرية تثبت حكما غيابيا بإعدام القرضاوي

إيران تحذر من انهيار صفقة ضخمة مع ايرباص

أزمة سد النهضة في قمة بين السيسي ورئيس وزراء اثيوبيا

بغداد تريد التملص من اتهامات إعادة نازحيها قسرا إلى منازلهم

خروقات أمنية تكشف ضعف عمل الاستخبارات في بغداد

تجاذبات سياسية مبكرة تستبق الانتخابات البرلمانية في العراق


 
>>