First Published: 2018-02-14

تشيلسي يريد إنهاء الدوري الإنكليزي في المربع الذهبي

 

هازارد يقول ان فريقه اللندني يكافح لحصد احد المراكز الاربعة الاوائل في 'البريمير ليغ' ليضمن التأهل لدوري الأبطال الموسم المقبل.

 

ميدل ايست أونلاين

لندن - من أسامة خيري

هازارد ورفاقه في مهمة صعبة

قال إيدن هازارد صانع لعب تشيلسي إن فريقه سيكافح لإنهاء الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم ضمن فرق المربع الذهبي والتأهل لدوري أبطال أوروبا في الموسم المقبل.

وتألق هازارد وسجل هدفين في فوز تشيلسي 3-صفر على وست بروميتش ألبيون الاثنين ليحقق الفريق انتصاره الثالث فقط في آخر 11 مباراة في كل المسابقات ويبقى رابعا في الدوري بفارق 19 نقطة عن مانشستر سيتي المتصدر.

ويرغب هازارد أن يواصل تشيلسي صحوته في الفترة المقبلة وقال لموقع النادي على الإنترنت ”كان الرد جيدا بعد هزيمتين متتاليتين (أمام بورنموث وواتفورد).. لدينا لاعبون رائعون ونريد إنهاء المسابقة ضمن أول أربعة مراكز في نهاية الموسم وهذا هدفنا“.

وأضاف ”يتبقى 11 مباراة حتى نهاية الموسم وسنقدم قصارى جهدنا لمحاولة تحقيق ذلك“.

وبعد الخروج من كأس رابطة الأندية والابتعاد تماما عن المنافسة على لقب الدوري فإن آمال تشيلسي هذا الموسم في التتويج تقتصر على دوري أبطال أوروبا وكأس الاتحاد الإنجليزي.

وقال هازارد “يجب أن نعمل بجدية ونحاول الفوز بالمباريات. عند اللعب لتشيلسي يجب أن يضع اللاعب نصب عينيه أن يبذل قصارى جهده في الملعب.

“نحتاج إلى الوجود في أول أربعة مراكز والتأهل لدوري الأبطال في الموسم المقبل وسيكون من الجيد أيضا إذا أحرزنا لقب كأس الاتحاد. نحن نلعب أيضا في دوري الأبطال وليس من السهل الفوز بدوري الأبطال لكننا سنقدم كل ما نملك.

"يتبقى ثلاثة أشهر على نهاية الموسم ويجب أن نبذل قصارى جهدنا لتحقيق أهدافنا. هدفنا يجب أن يكون دائما الفوز بالألقاب".

ويستضيف تشيلسي منافسه هال سيتي في كأس الاتحاد الجمعة قبل أن يخوض ذهاب دور الستة عشر بدوري الأبطال أمام برشلونة الثلاثاء.

 

مشاريع تركية جديدة واجهة للتغلغل في الساحة الليبية المضطربة

لفتة انسانية أردنية للمرضى السوريين العالقين في مخيم الركبان

العراق وسوريا يواجهان معضلة ضمان احتجاز الجهاديين

انطلاق حملة الانتخابات الرئاسية المحسومة سلفا في مصر

حرب على المياه الشحيحة في أفق بلاد الرافدين

الصدريون يضغطون لاستبعاد 'الفاسدين' من الانتخابات

انقسامات تهيمن على نقاش الموازنة الأوروبية بعد بريكست

ميسورو تونس ينتفعون بمنظومة الدعم أكثر من فقرائها

محاكمة الجهاديين الأجانب مرنة في العراق معقدة في سوريا

فضائح جنسية تشل حركة أوكسفام مؤقتا


 
>>