' />

   
 
 

First Published: 2007-06-06

تجارب أميركية على الفراعنة تثير سخط المصريين

 

انتقادت حادة لمسؤولي الآثار بسبب اختبارات اميركية للحمض النووي الريبي للمومياوات الفرعونية.

 

ميدل ايست أونلاين

القاهرة – من رياض ابو عواد

اجساد الفراعنة تشرح بالتكنولوجيا الاميركية

وجه مهتمون بالآثار المصرية انتقادات حادة للمسؤولين في المجلس الاعلى للآثار المصرية حول قضية اختبارات الحمض النووي الريبي للمومياوات الفرعونية.

وانتقدت الصحافية في يومية الاهرام الحكومية مشيرة موسى "التجارب التي اجريت على المومياوات الفرعونية رغم تصريحات الامين العام للمجلس الاعلى للآثار زاهي حواس حول معارضته لاجراء مثل هذه الاختبارات باكثر من مناسبة".

واوضحت ان اهتمامها بالموضوع بدأ "بعد ان قام متحف سانت لويس (بالولايات المتحدة) باجراء تحاليل الحمض النووي الريبي على مومياء طفل واعلان نتائج التحاليل قبل شهرين".

واضافت ان المجلس الاعلى للآثار يتهيأ للاعلان عن العثور على مومياء حتشبسوت بناء على هذه الاختبارات، ما اكده مسؤول في المجلس.

واكدت ان "اول اختبارات اجريت ولم يكشف عنها امام الصحافة والرأي العام المصري في بداية التسعينات الا ان اهمها تلك التي جرت عام 1995 عندما فتحت صناديق عرض المومياوات في المتحف المصري امام فريق من جامعة كندية بناء على دعوة مصرية للقيام بفحص عينات من انسجة 27 مومياء مصرية".

واكد مسؤول قطاع الآثار الفرعونية في المجلس الآثار المصرية صبري عبد العزيز في اتصال هاتفي عدم معرفته "باجراء اية اختبارات للحمض النووي الريبي للمومياوات" مع تأكيده على "استمرار فحص المومياوات بالاشعة المقطعية المحورية".

ورغم نفي الامين العام الاسبق للمجلس الاعلى للآثار عبد الحليم نور الدين الذي كان يتولى مسؤولية المجلس في حينه ان "تكون تعرضت اي مومياء ملكية او غير ملكية من المومياوات الموجودة في المتحف لمثل هذه الفحوص" فان موسى تؤكد "حدوثها استنادا الى ما نشرته المواقع العلمية الموجودة على شبكة الانترنت".

واكدت انهم "قاموا بانتزاع ضرس من كل مومياء تم وضعها في اكياس منفصلة مع موصفات كل مومياء انتزع منها الضرس قد نجحت الاختبارت في تحديد بعض المعلومات كما يقول الباحثين مثل ان احمس الاول تزوج من شقيقته سخنت راع".

واضافت "وتضمن التقرير ايضا توقع ان تكون نفرتاري ام امنحتب الاول والد احمس الاول بما يعارض المعروف تاريخيا كذلك كشف عن وضع مومياوان في توابيت لا تخصها".

واعتبرت موسى ان "المسؤولين في المجلس الاعلى يتجاهلون الصحافة المصرية في الوقت الذي تنشر فيه الابحاث عن المومياوات المصرية عبر مواقع شبكة الانترنت والتي نطل عليها بمحض الصدفة".

ورأت في ذلك "نوعا من افتقاد الشفافية خصوصا وان الامين العام للمجلس الاعلى للآثار زاهي حواس حارب اجراء هذه الاختبارات في عام 2000 وكذلك تصريحاته المتكررة عن اصراره على قيام العلماء المصريين بدراسة المومياوات الملكية في الوقت الذي نجد انه فتح الفرصة للعلماء الاجانب ولم يحصل العلماء المصريين على فرصة موازية".

وتابعت "وبمحض الصدفة نجد ايضا ان قناة ديسكفري الامريكية قدمت مختبرا لاختبارات الحمض الريبي النووي تمت اقامته في الطابق الارضي في المتحف المصري وبشكل سري وفي نفس الوقت تقوم ببث شريط مصور لاخذ عينات من مومياء يعتقد انها لملكة حتشبسوت ومومياء مرضعتها".

وعلق احد المسؤولين في المجلس الاعلى للآثار الذي رفض ذكر اسمه انه "لا يعلم اذا كان علماء اجانب يقومون بفحوص الحمض الريبي النووي حيث ان الامين العام (زاهي حواس) اخبرهم ان علماء مصريين يقومون بهذه الاختبارات".

واعترف في الوقت نفسه "بوجود المعمل السري للفحوصات في الطابق السفلي للمتحف".

من جهته اكد الصحافي في اسبوعية "اخر ساعة" الحكومية عصام عطية ان "تسعة من العلماء الامريكيين يقومون بفحوص ال دي ان ا في المختبر السري في المتحف".

وتساءل "لماذا نترك الامريكيين يقومون بهذا الدور وماذا يريدون منا وهم يقومون بمثل هذه الاختبارات على مومياوات من البيرو ومن اليمن علينا ان نعتمد على انفسنا وعلماءنا".

وعبر عن تخوفه من ان "تستنسخ هذه المومياوات وان يستفاد من هذا الاستنساخ وتحويلها لمختبرات تخدم الحروب البيولوجية".

وانتقد عطية "تراجع مسؤولين في المجلس الاعلى للآثار عن قرارهم بعدم السماح للعلماء الاجانب بدراسة المومياوات الملكية الفرعونية وحصرها بالمصريين وعدم اعداد العلماء المصريين لمثل هذا النوع من الاختبارات".

الاسم ابن كوش
الدولة المانيا

المصريين يخافو هذه التحاليل لانهم يعرفو انهم غرباء على هذه الارض والسكان الاصليين لمصر هم اهل شمال السودان والنوبيين والفراعنه هم نوبيين ومن شمال السودان

2015-12-20

 

تأجيل استجواب محافظ نينوى يثير مخاوف من حماية الفاسدين

ألمانيا تشترط حل الخلاف مع الأكراد لمساعدة العراق

السراج يرد على اعلان حفتر باستمرار تمسكه بالاتفاق السياسي

إيران تسعى للالتفاف على دعوة السيستاني بشأن الحشد الشعبي

ماكرون يفشل في إقناع الجزائر بالانضمام لتحالف الساحل

برنامج غامض في البنتاغون لملاحقة الأطباق الطائرة

اغتيال عمدة مصراتة بالرصاص داخل المدينة

مقتل موظفة بسفارة بريطانيا في بيروت وإلقاء الجثة على الشارع

مصر المتعطشة للطاقة تنفتح على انتاج أكبر للغاز من حقل ظهر

قبضة أمنية مشددة لإسكات صوت الأمازيغ في الجزائر

إيران تتمدد إلى المتوسط بخط طهران – دمشق للأغراض العسكرية

وفد وزاري عربي يقود حملة ضد قرار ترامب بشأن القدس

حفتر يعلن انتهاء صلاحيات الاتفاق السياسي في ليبيا

تحذيرات من الاستخفاف بالدولة الاسلامية مع اعلان النصر عليها

أرض الأجداد تضيق على المسيحيين العراقيين

السعودية تخلي سبيل الملياردير صبيح المصري


 
>>