' />

   
 
 

First Published: 2009-01-03

احمد ابراهيم: كل ما يختلف مع الكتاب الاخضر خطأ

 

تأسيس جمعية انصار الكتاب الاخضر بليبيا في مسعى لموازاة دعوات مؤسسة القذافي للتغيير.

 

ميدل ايست أونلاين

طرابلس - من علي شعيب

ضوء اخضر لانصار الكتاب الاخضر

اعلن في العاصمة الليبية طرابلس عن تأسيس جمعية انصار الكتاب الاخضر وذلك بمناسبة مرور 32 سنة على صدور الفصل الاول منه.

وألف الكتاب الاخضر الزعيم الليبي معمر القذافي ولخص فيه افكاره الجماهيرية معتبرا اياه النظرية العالمية الثالثة التي تعالج عيوب النظامين الرأسمالي والاشتراكي الذين سادا في القرن العشرين.

وقال مراقبون ليبيون ان تأسيس الجمعية يأتي ردا على حراك سياسي تقوده مؤسسة القذافي التي يرأسها سيف الاسلام القذافي نجل الزعيم الليبي والتي تستحث القطاعات المختلفة على انشاء جمعيات و"منابر" لا تتفق بالضرورة مع التوجه الجماهيري السائد منذ السبعينات من القرن الماضي!

وضمت قائمة الاعضاء المؤسسون للجمعية 52 عضوا تقدمهم احمد ابراهيم امين المركز العالمي لدراسات وابحاث الكتاب الاخضر واحد اكبر المدافعين عن النظام الجماهيري في مواجهة منتقديه.

وتم تشكيل لجنة تأسيسية لهذه الجمعية من اسماء معروفة في المشهد السياسي والثقافي الليبي مثل د. سليمان الغويل ود. محمد العماري ود. محمد الاسود ود. مختار الكاسح، وذلك الى جانب اسماء اخرى تتلمذت على يدي القذافي، وارتبطت بالنظرية الجماهيرية وادبياتها منذ انبثاقها في النصف الثاني من سبعينيات القرن العشرين الماضي. غير ان القائمة لم تتضمن اسماء اخرى كانت في عداد المنتمين.

ويعد وجود اسماء متنفذة في امانة مؤتمر الشعب العام مثل الدكتور حسني الوحيشي الصادق امين الشؤون القانونية والدكتور محمد جبريل بالحسين امين شؤون النقابات بمؤتمر الشعب العام موافقة ضمنية على اشهار هذه الجمعية التي طرحت اليوم مشروع نظامها الاساسي المتضمن لـ 20 مادة وفق احكام القانون 19 الخاص باعادة تنظيم الجمعيات الاهلية.

واعلن احمد ابراهيم، الذي شارك في اختيار اسماء اعضاء اللجنة التأسيسية، ان مهمة الجمعية الجديدة واضحة وصريحة: الدفاع عن الكتاب الاخضر واعتبار كل ما يختلف معه خطأ.

وصدرت الطبعة الاولى من الكتاب الاخضر في 3 يناير 1976 واعتبر بمثابة اطار سياسي للحكم في ليبيا.

ويواجه "الحرس القديم" الليبي تحديا كبيرا يتمثل في توجه يرعاه سيف الاسلام القذافي ويدعو الى اعادة النظر بالنظام السياسي والتحول الى البرلمان والانتخابات المباشرة واعتماد دستور ثابت للبلاد وتعيين حكومة محاسبة من البرلمان.

ويوجه سيف الاسلام سهام انتقاداته لمن اعتبرهم مستفيدين من الوضع الراهن وان ثمة حلقات فاسدة في مؤسسة الحكم ينبغي استئصالها.

الا انه وضع عددا من المحرمات اهمها موقع الزعيم الليبي الذي وصفه بـ"الخط الاحمر".

لكن معارضي توجه سيف الاسلام الاصلاحي يعتبرون ان الاخلال بالتوجه الجماهيري في الحكم قد يغير الكثير من معطياته وان الاصلاحيين يقدمون مشاريعهم دون الاخذ بنظر الاعتبار خصوصية التجربة الليبية.

ويجادلون بأن انظمة الحكم المختلفة في العالم واجهت اخطاء التجربة وعملت على اصلاحها.

واقترح الزعيم الليبي على مؤتمر الشعب العام، وهو ارفع مؤسسة سياسية في البلاد، ان يتم حل الامانات العامة (الوزارات) والاكتفاء بالخدمية والسيادية منها وان يتم توزيع الثروة على الشعب بشكل مباشر. واعطى اللجنة الشعبية العامة (رئاسة الحكومة) سنة لتنفيذ مشروعه السياسي الجديد تنتهي في مارس/اذار 2009.

لكن هذه الدعوات تنتظر اطارا تطبيقيا لها، ويثار جدل في اوساط الحكم في قدرة البلاد على تجاوز التشكيلات الحالية والتحول نحو مؤسسات غير مركزية.

وتشير المادة الاولى من النظام الاساسي للجمعية الى ما يلي:

اتفق المؤسسون الموقعون على هذا النظام والواردة اسماؤهم فيما بعد على انشاء جمعية اهلية فكرية ثقافية وفقا لحكام القانون رقم 19 لسنة 1369 و. ر (من وفاة الرسول.. اي 2002 م) بشأن اعادة تنظيم الجمعيات الاهلية تسمى أنصار الكتاب الاخضر وتسعى لتحقيق الاهداف التالية:

1 ـ التبشير لأطروحات الكتاب الاخضر "فكر معمر القذافي" وتعميق الحوار حولها.

2 ـ ربط وتوثيق الصلات بين اعضاء الجمعية واقامة كافة المناشط الثقافية والفكرية بهدف نشر اطروحات الكتاب الاخضر.

3 ـ المشاركة في البرامج الفكرية والثقافية والعقائدية التي ينظمها المركز العالمي لدراسات وابحاث الكتاب الاخضر والحضور الفاعل في الحلقات والندوات والمساهمة فيما يصدر عن المركز من مطبوعات في هذا المجال ومتابعتها.

4 ـ ربط العلاقة بالمؤسسات والهيئات التي تؤدي نشاطا متعلقا بالنظرية الجماهيرية، وادارة الحوارات حول اطروحات الكتاب الاخضر بالجماهيرية العظمى وخارجها.

5 ـ تعميق الحوار حول الكتاب الاخضر، وما قدمه المفكر معمر القذافي من اطروحات وأفكار، من خلال اقامة الندوات والمؤتمرات، ومد جسور الاتصال مع المفكرين والمبدعين، لاثراء هذا الفكر الانساني، سواء أكان ذلك على الصعيد الوطني أم القومي أم الأممي.

6 ـ استنهاض ملكات المبدعين والدارسين من اعضاء الجمعية، وتحفيزهم على استنباط احكام وأبعاد الموروث الانساني لفكر معمر القذافي في النظرية العالمية الثالثة والحفاظ عليه منهجا ونبراسا للأجيال الحاضرة والقادمة على حد سواء.

7 ـ تنظيم المناشط الثقافية والفكرية والمعارض النوعية، التي تبرز مآثر واطروحات الكتاب الاخضر، وتسهم في انتشارها في ارجاء المعمورة.

8 ـ السعي الى استقطاب العناصر الثورية المؤمنة بمبادئ وأهداف ثورة الفاتح العظيم وافكار واطروحات قائدها، والعمل على اعدادها وتوجيهها فيما يخدم اغراض الجمعية.

9 ـ ترسيخ مبادئ حرية التفكير وحق التعبير أساسا للحوار، وتبادل الافكار في المجتمع الجماهيري.

 

الدولة الإسلامية تهدد باستهداف الانتخابات العراقية

مسؤولون من النظام العراقي السابق مسجونون في ظروف سيئة

مصر تركز على دعم ثورة الاستكشافات النفطية والغازية

موسكو تقوي نفوذها في العراق من بوابة التعاون النفطي مع كردستان

الأردن وأميركا يتدربان على سيناريوهات مواجهة هجوم كيماوي

36 قتيلا من المتشددين في ضربات عراقية داخل سوريا

حزب الله يرهب المرشحين الشيعة بالاعتداء على علي الأمين

مقاتلات قطرية تلاحق طائرة مدنية إماراتية في تصعيد جوي خطير

القرضاوي ينزع عن نفسه صفة الآمر الناهي في قطر

منتصران وخاسر أمام الدولة الاسلامية يتسابقون لقيادة العراق


 
>>