First Published: 2009-04-29

مسقط: زيادة الانفاق الحكومي لتحفيز النمر

 

وزير الاقتصاد العماني يتعهد دعم الاقتصاد المحلي عبر مواصلة الانفاق على المشاريع الكبرى لتعويض خشائر الازمة المالية العالمية.

 

ميدل ايست أونلاين

مكي: مركزنا المالي متين

مسقط - قال وزير الاقتصاد الوطني العماني احمد بن عبدالنبي مكي الاربعاء إن بلاده ستواصل زيادة الانفاق العام لتحفيز النمو الاقتصادي وتعويض اثار الازمة المالية العالمية.

وقالت الوزارة على موقعها على الانترنت انه في اطار اجراءات لدعم الاقتصاد طرحت عمان المنتجة للنفط من خارج أوبك تسهيلا اقراضيا للبنوك بقيمة ملياري دولار.

وقالت الوزارة نقلا عن مكي "ان السلطنة تمكنت من تجاوز تداعيات الازمة المالية والاقتصادية العالمية بسلامة في ظل ما تتمتع به من مركز مالي متين."

وقالت الوزارة ان عمان ستحفز الاقتصاد عن طريق الاستمرار في توسعة السياسة المالية وزيادة الانفاق العام بنسبة 11 بالمئة في ميزانية هذا العام.

وقالت دول منطقة الخليج العربية انها ستبقي على الانفاق العام مرتفعا لمساعدة اقتصاداتها على تحمل الازمة المالية العالمية.

وفي يناير/كانون الثاني قدرت عمان عجز الميزانية بنحو 2.1 مليار دولار في عام 2009 استنادا الى حساب سعر النفط على أساس 45 دولارا للبرميل.

وبلغ فائض الميزانية 4.1 مليار دولار في عام 2008 وهو الاعلى في سبع سنوات على الاقل مع ارتفاع ايرادات النفط. فقد بلغ سعر النفط ذروته قرب 150 دولارا للبرميل في الصيف الماضي.

وقالت الوزارة ان الحكومة تواصل تنفيذ مشروعات البنية الاساسية الضخمة المخطط لها ومن المتوقع -مع قيامها بذلك- ان يزيد الانفاق على برنامج التنمية لهذا العام بنسبة عشرة بالمئة.

وقال محافظ البنك المركزي العماني في مارس/اذار الماضي ان النمو الاقتصادي قد ينخفض بما بين واحد وثلاثة بالمئة في 2009 من نحو ثمانية بالمئة العام الماضي.

 

ماكرون المتطلع لإنهاء الفوضى في ليبيا يجمع السراج وحفتر

أردوغان يموه لإخفاء فشله في انقاذ قطر من ورطتها

قاض أميركي يوقف ترحيل أكثر من 1400 عراقي

إصرار إيراني على مشاركة الحشد الشعبي يؤخر معركة تلعفر

دول المقاطعة تضيف كيانات وأفرادا جددا على قائمة الإرهاب القطري

انشقاقات تدفع الحكيم للانسحاب من المجلس الاسلامي

أوبك توسع اتفاق خفض الإنتاج ليشمل نيجيريا

حزب الله يراهن على ورقتي عرسال واللاجئين لفك عزلة الأسد

برلماني كويتي يقترح قانونا يغلّظ العقوبات على حزب الله وأنصاره

إسرائيل تتوقع حل أزمة حادثة السفارة في عمان قريبا

الجيش العراقي 'لن يتدخل' في استفتاء كردستان

ماكرون يدخل على خط الأزمة الليبية من بوابة حفتر والسراج


 
>>