عطل 'نادر' يشل فيزا جزئيا

عملاقة انظمة الدفع بواسطة البطاقات تعلن منع إتمام 5.2 ملايين معاملة مالية بشكل صحيح نحو نصفها في بريطانيا لعشر ساعات في الاول من حزيران، وتؤكد تطبيقها برنامجا تعويضا للمتضررين.


العطل مس دولا اروروبية بالاساس

لندن - أعلنت شركة "فيزا" العملاقة لانظمة الدفع بواسطة البطاقات الثلاثاء أن العطل التقني الواسع النطاق في وقت سابق من يونيو/حزيران منع إتمام 5.2 ملايين معاملة مالية بشكل صحيح، نحو نصفها في بريطانيا.

وذكرت شركة "فيزا" في كشفها عن التفاصيل في رسالة إلى اللجنة البرلمانية البريطانية التي تحقق في القضية إن العطل "النادر" من نوعه منع الكثير من حاملي بطاقات فيزا من القيام بدفوعات في أوروبا لعشر ساعات في الاول من حزيران/يونيو.

واعتذرت الشركة "دون أي تحفظ" على العطل وعرضت خططها للتعويض.

وكتبت الرئيسة التنفيذية لشركة فيزا شارلوت هوغ في الرسالة "في الاجمال، بالنسبة للبطاقات الصادرة في المملكة المتحدة وخارجها ... تم البدء بـ51.2 مليون تعامل مالي لفيزا وتم إرسالها لأنظمة فيزا الأوروبية لإتمامها" مضيفة أن "5.2 ملايين من هذه التعاملات لم تتم بشكل صحيح".

 

بطاقات فيزا
مفتاح في أحد مراكز المعلومات التابعة لفيزا يخفق

واضافت في الرسالة الموجهة إلى رئيسة لجنة الخزانة التابعة للبرلمان البريطاني نيكي مورغان إن العطل نجم عن "اخفاق جزئي نادر للغاية" لمفتاح في أحد مراكز المعلومات التابعة لفيزا مؤكدة إصلاحه.

واكدت الشركة اجراء 27.6 مليون تعامل مالي في بريطانيا اثناء العطل، لم يتم 2.4 مليون منها بشكل صحيح.

وقالت في رسالة "في ساعة الذروة، أثر العطل على أشخاص خلال عودتهم من العمل وتجمعهم في المطاعم والحانات وقيامهم بالتسوق".

وأضافت "نأخذ دورنا المهم في دعم الاستقرار المالي في بريطانيا بشكل جدي".

وتابعت "نعتذر دون أي تحفظ لكل من تأثر بالحادثة" مؤكدة أن "فيزا وبالاشتراك مع المؤسسات المالية الشريكة لنا طبقت سريعا برنامج تعويض لحاملي البطاقات".