اياد علاوي يعتذر عن رئاسة اللجنة الامنية في مجلس الحكم

لجنة بدون صلاحيات

بغداد - افادت صحيفة "بغداد" التي يترأس مجلس ادارتها عضو مجلس الحكم الانتقالي اياد علاوي السبت ان علاوي اعتذر عن الاستمرار في عمله على رأس اللجنة الامنية التابعة لمجلس الحكم الانتقالي في العراق لانها "لم تمنح صلاحيات لتكون مؤثرة في ايجاد حلول فاعلة للازمة الامنية الراهنة" في العراق.
ونقلت الصحيفة عن قيادي في حركة الوفاق الوطني العراقي التي يترأسها اياد علاوي قوله ان "الامين العام للحركة اياد علاوي ابلغ الرئيس الحالي لمجلس الحكم مسعود بارزاني عن اعتذاره بالاستمرار في العمل في اللجنة الامنية في مجلس الحكم".
واضاف ان "قرار علاوي جاء على ضوء الارتباك السياسي لسلطة التحالف واجراءاتها التي حالت دون منح اللجنة الامنية التي يترأسها علاوي وتضم قياديين سياسيين عراقيين بارزين من اعضاء المجلس، صلاحيات فعلية كان من المؤمل ان تكون مؤثرة في ايجاد حلول فاعلة للازمة الراهنة وتداعياتها الامنية".
واوضح المصدر ان "علاوي ابلغ بارزاني في رسالته التي اعتبرت من وثائق مجلس الحكم تحفظه على الاجراءات التي اتخذها الحاكم الاميركي وقواته المسلحة".
وكان عدد من اعضاء مجلس الحكم الانتقالي والحكومة العراقية اعلنوا استقالاتهم او تعليق مشاركتهم في هذه الهيئة التي شكلها التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة في العراق حيث ادت المعارك التي بدأت الاحد الماضي الى سقوط مئات القتلى من العراقيين واكثر من اربعين قتيلا من الاميركيين.