الامبراطور يريد مالا مقابل تصفح الانترنت

غني ويبحث عن المال

سان فرانسيسكو (الولايات المتحدة) - تنوي المجموعة الاميركية "نيوز كورب" الاعلامية التي اعلنت تسجيلها خسائر، فرض رسوم على قراء نسخاتها الالكترونية وهو قرار قد يدفع بحسب رئيس روبيرت مردوخ الى تعديل مبدأ مجانية الاعلام على الانترنت.
وقال مردوخ خلال مؤتمر صحافي معلقا على نتائج مجموعته المالية "امامنا الكثير من العمل وامامنا الكثير من التحديات منها التلفزيون المجاني عبر الانترنت والصحف الرقمية".
وسجلت المجموعة خسارة سنوية صافية قدرها 4،3 مليارات دولار في العام المالي الذي انتهى في حزيران/يونيو.
واضاف "نحن واثقون جدا من اننا سنتمكن من استعادة هذه العائدات الكبيرة مع بيع الصحف الرقمية".
واضاف مردوك "يجب فقط ان نحرص على ان يكون المضمون مختلفا وان تكون النوعية افضل مقارنة مع الاخرين" موضحا "اعتبر انه في حال نجاحنا ستحذو حذونا وسائل اعلامية اخرى".
وقال مردوخ ان الناس سيكون "سعداء" بدفع رسم مقابل المعلومات حول المشاهير التي يحصلون عليها مجانا حاليا.
وشددت "نيوز كورب" على ان موقع صحيفة "وول ستريت جورنال" التي تملكها يفرض رسما ويحظى رغم ذلك باكبر نسبة من القراء بين مواقع الاخبار غير المجانية على الانترنت.