الفقراء يتلقون وعودا بالمساعدة في مواجهة انفلونزا الخنازير

وعود اخرى

جنيف - اعلنت عدة منظمات دولية الجمعة التعبئة لمساعدة الدول الاكثر فقرا في العالم التي لا تستطيع الحصول على اللقاحات ومضادات الفيروس الضرورية لمكافحة وباء انفلونزا الخنازير.
واوضح الناطق باسم منظمة الصحة العالمية بول غارود في مؤتمر صحافي ان التحدي الذي يشكله الوباء في الدول الفقيرة دفع بالمنظمات الى توحيد جهودها لاقتراح "اجراءات ملموسة على الحكومات التي لا تستطيع الحصول على ما يكفي من اللقاحات ومضادات الفيروس".
واكد ان من اهداف هذه المنظمات زيادة احتياطي الأدوية معالجة الالتهاب الرئوي في تلك الدول بنسبة 30%.
وعلاوة على منظمة الصحة العالمية يشارك في العملية الاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الاحمر والهلال الاحمر ومنظمة الامم المتحدة للطفولة (يونيسيف) ومكتب تنسيق الشؤون الانسانية في الامم المتحدة.
وتعتزم هذه المنظمات ايضا مساعدة موظفي الصحة في الدول التي "تعاني فيها انظمة الصحة" بتوعيتها بشأن خصائص الفيروس وسبل تشخيصه.
كما تخطط لحملة دعائية عالمية حول فيروس ايه (اتش1ان1).
واعلن الخبير في الاتحاد الدولي لجمعيات الصليب والهلال الاحمر تمام الودات "اننا نعكف على تنظيم حملة دعائية على الصعيد العالمي بهدف الحد من تفشي المرض".
وقد توفي 1799 شخصا بفيروس اي(اتش1ان1) في مختلف انحاء العالم ومعظمهم في القارة الاميركية منذ ظهوره في نهاية مارس/آذار حسب اخر معطيات منظمة الصحة العالمية.
ودعت المنظمة الاممية مرارا الدول الغربية الى التضامن مع الجنوب بوهب جزء من احتياطبها من الادوية المضادة للفيروس.