وزير الثقافة الكرواتي يؤكد ضرورة حماية التراث الثقافي

جهود دولية

أبوظبي ـ أكد بوزو بيشكوبيتش وزير الثقافة الكرواتي على أهمية تضافر كافة الجهود الدولية لحماية التراث الثقافي غير المادي على الصعيدين الإقليمي والدولي، داعيا إلى ضرورة اتخاذ كافة التدابير الوقائية بالتعاون مع الدول الموقعة على اتفاقية اليونسكو لحماية وصون التراث غير المادي.
وأضاف الوزير الكرواتي أننا نسعى من خلال وزارة الثقافة الكرواتية وإدارة حماية التراث الثقافي ولجنة اليونسكو الكرواتية بنشاط من أجل الحماية والتسجيل الوطني لممتلكات التراث غير المادي وإبراز أهميته بالنسبة للأجيال القادمة.
وأكد في هذا السياق أن جمهورية كرواتيا لا تزال محافظة على العديد من الأمثلة التي تدل على التراث الثقافي غير المادي مثل العادات والرقصات والأغاني والموسيقى والألعاب والحرف والخطابات وغير ذلك من التقاليد والقيم والمهارات التي يحملها الأفراد والجماعات والأقليات والجمعيات والرابطات وغيرها.
وأعرب عن فخره باعتماد جميع العناصر السبعة من التراث غير المادي التي قدمتها بلاده وتم إقرارها.
وقال: هذا يؤكد أن دول العالم أصبحت الآن أكثر وعيا بضرورة المحافظة على هذا التراث الثقافي غير المادي وتطوير الوعي بضرورة حمايته الدولية نظرا للتهديدات الناجمة عن أنماط الحياة اليومية.
جدير بالذكر أن جمهورية كرواتيا التي يبلغ عدد سكانها 4.5 مليون نسمة دولة متوسطية تقع في وسط أوروبا، وتمتلك مقومات ثقافية متنوعة وموارد طبيعية عديدة. وهي من أوائل دول العالم التي صادقت على اتفاقية اليونسكو لحماية التراث الثقافي غير المادي في يوليو/تموز 2005.