برلسكوني 'الفحل' يشيد بفحولة الرجال في كازاخستان

رئيس الوزراء الايطالي كثيرا ما يتباهى بفحولته

روما - أثنى رئيس الوزراء الايطالي سيلفيو برلسكوني على فحولة رجال كازاخستان وقال ان هذا هو السبب في نمو تعداد السكان في الجمهورية السوفيتية السابقة.
وكثيرا ما يتباهى برلسكوني البالغ من العمر 73 عاما بفحولته الشخصية كما يتعرض لانتقادات لاقامته حفلات مع عاهرات. وجاء تعليق رئيس الوزراء الايطالي خلال زيارة رئيسها نور سلطان نزارباييف الى روما والتي قال برلسكوني انها أسفرت عن ابرام اتفاقات عمل مع كازاخستان " بمليارات الدولارات."
وخلال الاجتماع مع نزارباييف في وقت متأخر من الخميس أثنى برلسكوني على "الموارد الطبيعية الكثيرة في كازاخستان والنمو السكاني الضخم فيها" وابتسم وقال ان هذا النمو "يظهر الحيوية الكبيرة التي يتمتع بها كل الذكور في كازاخستان."
ويقول نزارباييف ان تعداد السكان في بلاده تنامى بنسبة 1.4 مليون نسمة على مدى السنوات العشر الماضية ووصل الى أكثر من 16 مليون شخص.
وشكر نزارباييف برلسكوني لدعمه رئاسة كازاخستان لمنظمة الامن والتعاون في أوروبا العام المقبل وهو أمر أثار جدلا بسبب سجل البلاد الفقير في حقوق الانسان.
ويقول ناشطون في مجال حقوق الانسان ان كازاخستان غير مهيأة لترأس المنظمة لتباهيها بسجلها لحقوق الانسان واسكاتها منتقدي الحكومة لكن محللين يقولون ان انتقاد الغرب لنزارباييف لا يظهر بسبب المخزونات الكبيرة للنفط والغاز في كازاخستان.
وقال نزارباييف الذي من المقرر أن يلتقي البابا بنديكت في وقت لاحق الجمعة ان أناسا من 49 ملة مختلفة يعيشون معا في بلاده مما يجعلها "مثالا للتعايش في ظل السلام والتسامح."