مقتل جنديين سعوديين في هجوم للحوثيين

التصعيد متبادل

الرياض ـ قتل جنديان سعوديان وأصيب خمسة بجروح اصابة احدهم حرجة، في هجوم لمتمردين حوثيين "تسللوا" عبر الحدود مع اليمن، على ما اوردت السبت صحيفة الشرق الاوسط السعودية نقلاً عن مصادر طبية وعسكرية.

واوضحت الصحيفة "ان مستشفى صامطة العام بمنطقة جازان استقبل فجر امس الجمعة جثتي اثنين من افراد القوات المسلحة اضافة الى خمس اصابات حالة واحدة منها حرجة" مشيرة الى ان القتيلين هما احمد بن سعيد العمري وعبد الله كلندار العبدلي.

ونقلت الصحيفة عن مصادر عسكرية ان "هذه الاصابات والوفيات نجمت عن هجوم نفذته عناصر متسللة في ساعة متأخرة من ليل الجمعة في منطقة دخان" الجبلية الواقعة بين السعودية واليمن.

وتقوم القوات السعودية بانتظام بعمليات تمشيط على الحدود مع اليمن لمنع تسلل متمردين حوثيين يمنيين الى الأراضي السعودية، وذلك منذ مقتل احد عناصر حرس الحدود السعوديين بايدي متمردين يمنيين تسللوا الى جبل دخان في 3 تشرين الثاني/نوفمبر.

واثر هذا الهجوم بدأت السعودية تدخلها بشكل مباشر في الحرب الدائرة منذ 11 آب/اغسطس بين المتمردين الحوثيين والجيش اليمني.

وفي حال تأكيد مقتل الجنديين الاثنين فان حصيلة القتلى بين العسكريين السعوديين ترتفع الى خمسة في العمليات العسكرية الدائرة على الحدود مع اليمن.
وكانت حصيلة سعودية مؤقتة اشارت الى مقتل اربعة مدنيين ايضاً.