حشيش في دم أحد سائقي القطارين المنكوبين في مصر

حوداث تتكرر في مصر

القاهرة - عثر على آثار حشيش في دماء احد سائقي القطارين اللذين اصطدما ببعضهما في حادث اودى بحياة 18 شخصا في تشرين الاول/اكتوبر الماضي كما صرح مسؤول امني مصري السبت.

واكد هذا المسؤول ان "تحليل عينة من دماء سائق القطار الاول كشف وجود اثار للحشيش".

واضاف ان الرجل، الذي سيحاكم مع سبعة اشخاص آخرين بتهمة التسبب في مقتل 18 شخصا بسبب الاهمال سيحاكم ايضا بتهمة "تعاطي المخدرات".

وقد ادت هذه الكارثة في بلد شهد الكثير منها في السنوات الاخيرة الى استقالة وزير النقل محمد منصور.

ووقع الحادث عندما اصطدم قطار ركاب منطلق بسرعة كبيرة بمؤخرة قطار اخر ما اسفر عن مصرع 18 شخصا واصابة 36 اخرين.

ووقع الحادث بالقرب من قرية جرزة التي تبعد 70 كلم جنوب القاهرة والقريبة من مدينة العياط التي شهدت اكبر كارثة سكة حديد في تاريخ مصر عام 2002.

وقتل في هذا الحادث 361 شخصا احتجزوا داخل عربات قطار مزدحم شب فيه حريق.