نساء السعودية يمددن الجسور مع فرنسا

تبييض صفحة السعودية الحقوقية

باريس ـ أعلن المتحدث باسم وزارة الخارجية الفرنسية ان وفداً من عشر شخصيات نسائية سعودية سيزور فرنسا من الاثنين الى الجمعة المقبلين حيث "سيجري اتصالات على اعلى مستوى مع المسؤولين الفرنسيين".

واوضح برنار فاليرو في لقاء مع الصحافيين ان "هذه الزيارة تهدف الى تحسين الاتصالات بين المجتمع الفرنسي والمجتمع المدني السعودي الذي تعتبر هذه الشخصيات العشر من أبرز وجوهه، كما انهن من الاكثر نشاطاً في المجالات الاقتصادية والتربوية وحقوق الانسان".

واضاف ان "هذه الزيارة تظهر دعم فرنسا للسياسة الاصلاحية التي يقودها العاهل السعودي الملك عبد الله"، وتندرج "في اطار العلاقات المميزة" بين باريس والرياض بعد اسابيع من زيارة العمل التي قام بها الرئيس نيكولا ساركوزي للسعودية في 17 و18 تشرين الثاني/نوفمبر الماضي.

واوضح المتحدث ان برنامج الزيارة قيد الاعداد حالياً ولم يستبعد لقاء مع وزير الخارجية برنار كوشنير رغم برنامجه المثقل للغاية.

وكشف ان هذه الزيارة تأتي بمبادرة من الاميرة عديلة بنت عبد الله بن عبد العزيز آل سعود كريمة العاهل السعودي التي تؤدي "دوراً بارزاً" في مجالي التعليم والثقافة.

وأكدت المملكة العربية السعودية اخيراً رغبتها في تحسين وضع المرأة في مجتمعها المحافظ جداً.
وعين الملك للمرة الأولى وزيرة في الحكومة في شباط/فبراير الماضي.
كما يبحث مجلس الشورى إمكان تحديد السن الأدنى للزواج للفتيات بـ18 سنة.