تصادم عبارتين يودي بالعشرات في مصر

المركبان المنكوبان مملوكان ملكية خاصة

القاهرة (مصر) ـ قال شهود عيان ان عبارة ركاب غرقت في نهر النيل الجمعة أمام مدينة رشيد بمحافظة البحيرة في شمال مصر وان عشرات الركاب في عداد المفقودين.

وذكرت وكالة انباء الشرق الاوسط الرسمية ان الحادث وقع "على بعد 20 متراً من مرسى مدينة رشيد على النيل مما نتج عنه كسر" احدى العبارتين وانقلاب الاخرى.

وقال سمير الفقي أحد الركاب الناجين انه كان على متن عبارة قادمة من مدينة مطوبس بمحافظة كفر الشيخ وانها غرقت بعدما اصطدمت بعبارة أخرى قادمة من مدينة رشيد.

ومضى الفقي قائلاً ان الاصطدام تسبب في سقوط ركاب العبارتين في الماء.

وأضاف "تمكنت من العوم والوصول الى رشيد".

وذكرت مصادر طبية أن ستة ركاب نقلوا الى المستشفى العام في مدينة رشيد لعلاجهم من اصابات مختلفة.

وقال مصدر أمني ان الناجين بلغ عددهم اثني عشر شخصاً بعد نحو أربع ساعات من وقوع الحادث.

وقال الشهود ان فرقاً للانقاذ النهري تبحث عن جثث في فرع رشيد أحد فرعي نهر النيل حيث وقع الحادث.
وذكر محافظ البحيرة انه لا توجد وفيات مؤكدة في حين ذكر مصدر امني ان ثلاث جثث على الاقل انتشلت من المياه.

وقال الشهود ان سكاناً يركبون عشرات العبارات يشاركون فرق الإنقاذ النهري عمليات البحث.

وقال شاهد ان الوف السكان وقفوا على الشاطئ في انتظار ظهور جثث على سطح الماء أو مساعدة ناجين محتملين من الحادث.

ويصل عرض النهر في المنطقة الى نحو 50 متراً والمياه فيها عميقة.

وقدر مصدر في مدينة مطوبس يتابع الحادث عدد المفقودين بنحو خمسين شخصاً بينما قدرت مصادر في الإسعاف ومصادر امنية العدد بنحو 80 شخصاً.

والمركبان المنكوبان مملوكان ملكية خاصة.