البرد وروسيا البيضاء يرفعان سعر النفط الى 81 دولارا

توقعات بانخفاض شديد في درجات الحرارة

لندن - ارتفع النفط الى 81 دولار للبرميل الاثنين في أعلى مستوى له منذ أكثر من شهرين بفعل أنباء عن وقف روسيا امدادات الخام لروسيا البيضاء وبسبب برودة الطقس في الولايات المتحدة.
وقال متعاملون الاحد ان روسيا أكبر منتج للنفط والغاز في العالم أوقفت ضخ النفط الى مصافي روسيا البيضاء بعد أن فشل الجانبان في الاتفاق على شروط التسعير لعام 2010. وذكرت شركة النفط الحكومية في روسيا البيضاء أن النفط الروسي يتدفق بصورة طبيعية الى العملاء في الاتحاد الاوروبي عبر روسيا البيضاء الاثنين.
وأتاحت الانباء المتفائلة والامال في انتعاش الاقتصاد الاميركي لسوق النفط مواصلة الارتفاع الذي دفع الاسعار 78 في المئة العام الماضي في أكبر مكاسب سنوية في عشر سنوات.
وقال يوغين فينبيرغ محلل النفط لدى كومرتسبنك "ليس هناك شح (في النفط). على المستوى المادي ليس هناك أي تأثير على سوق الخام لكن نفسيا هذه أنباء مهمة للغاية. الحجم ضعيف نسبيا."
وبحلول الساعة 1002 بتوقيت غرينتش ارتفع سعر الخام الاميركي تسليم فبراير/شباط 1.63 دولار الى 80.99 دولار للبرميل بعد أن لامس 81.16 دولار في أعلى مستوى له منذ 26 أكتوبر/تشرين الاول. وقفز مزيج برنت خام القياس الأوروبي 1.70 دولار الى 79.63 دولار للبرميل.
كما أن التوقعات بانخفاض شديد في درجات الحرارة في أنحاء الغرب الاوسط الاميركي هذا الاسبوع قد تعزز الطلب على الوقود وتقدم دعما جديدا لاسعار النفط.
كما أسهمت بيانات اقتصادية ايجابية من الصين والهند في المعنويات المتفائلة.