بطل اللحى والشوارب يقدم نفسه بنبل واحترام


بورك كيني: لا آخذ الامر على محمل الجد

واشنطن - فاز الأميركي بورك كيني من مدينة اوليمبيا بواشنطن الأميركية ببطولة العالم للحى والشوارب للعام 2011.

ونقلت صحيفة "اوليمبيان ان اولمبيا" الأميركية عن مسؤولين أن كيني البالغ من العمر 26 عاماً، فاز بالبطولة العالمية للحى والشوارب التي نظمت في النروج، وهي المرة الثانية التي يحوز فيها على هذه المرتبة بمثل هذا النوع من البطولات.

وكان كيني فاز سابقاً ببطولة مماثلة نظمت في انكلترا قبل اربع سنوات، حيث فاز بلقب أصغر بطل دولي باللحى.

وقال كيني للصحيفة "لا آخذ الأمر على محمل من الجد.. أحب أن أكون رجلا نبيلا محترما وأقدّم نفسي باحترام".

وبدأ البطل بتكبير لحيته وشاربيه عندما كان بالعشرين من العمر، وكان والده المؤثر الكبيرعليه.

وقال كيني "إن والدي بالطبع هو الملهم الأول لي، لقد ربى لحيته 30 سنة".

وأكد أنه يستخدم لحيته الطويلة للتحفيز على فهم وتقبّل أصحاب هذه اللحى.

وأضاف "أشجّع الرجال على تربية لحاهم إن أمكن ويكونوا محتشمين".