أشهر السفاحين في العالم من أصحاب المراكز المرموقة!

ميخائيل بوبكوف قتل 80 امرأة

موسكو - أثارت قضية الشرطي الروسي السابق ميخائيل بوبكوف الذي مثل أمام القضاء بتهمة قتل 80 امرأة، ضجّة في روسيا وخارجها، لكن هذه القضية ليست فريدة من نوعها في العالم الذي هزّته في العقود الماضية قضايا لسفّاحين مماثلين.

والقاسم المشترك بين أشهر السفاحين في العالم انهم يتمتعون بمناصب مرموقة في العمل.

ومثل الشرطي السابق الملقّب "مهووس أنغارسك" أمام القضاء الأربعاء. وكان يختار ضحاياه من المومسات وربات المنازل، ويقتلهن بضربات فؤوس أو المطرقة، ثم يتركهن في الأحراج أو المقابر أو على قارعة الطريق. وبذلك ينضم إلى سلسلة سفاحين أثارت قصصهم الذعر في العالم.

وفي ما يلي عرض لأشهرهم:

طبيب من مانشستر أطلق عليه لقب "الدكتور موت". وقد حكم عليه بالسجن المؤبد، بعدما دانه القضاء بقتل 15 من مرضاه بين العامين 1975 و1998. وبعد ذلك، توصّلت التحقيقات إلى أنه كان مسؤولا عن قتل 250 شخصا، كان يحقنهم بجرعات قاتلة من المورفين. وفي العام 2004 انتحر شنقا في زنزانته.

ويس الفريدو غارافيتو: حكمت عليه محكمة في بوغوتا بالسجن 835 سنة.

واعتُبر أكثر السفاحين دموية في العالم، إذ كان في رصيده 189 جريمة قتل لأطفال وفتيان بين 8 اعوام و16 عاما.

وتعود أولى جرائمه إلى العام 1992. وكانت في بوغوتا. ثم اتسع نشاطه الإجرامي ليشمل 11 منطقة في البلاد.

وكان يجوب هذه المناطق، مدعيا بأنه معوّق. ويعمل في منظّمة غير حكومية، وذلك بهدف كسب ثقة ضحاياه في المدارس.

ولدى توقيفه، أقر على الفور، و"بدم بارد"، بأنه قتل 140 صبيا. وأيّد اعترافاته بقوائم لأسماء ضحاياه.

ممرض حكم عليه العام 2015 بالسجن المؤبد لإدانته بجريمتي قتل، و4 محاولات قتل. ويشتبه في أنه مسؤول أيضا عن وفاة 106 أشخاص من المرضى كان غالبا ما يحقنهم بجرعات طبية.

ماكتيلد باخ: طبيبة لأمراض السرطان في إحدى ضواحي مدينة هانوفر، يشتبه في أنها قتلت 76 من مرضاها بحقنهم بجرعات كبيرة من المورفين، وقد انتحرت في سجنها العام 2011.

جافد اقبال: اتهم هذا الرجل بقتل 100 طفل، وقد عثر عليه مشنوقا في زنزانته في سجن لاهور شرق باكستان. قبل ذلك، كان حكم بالإعدام صدر بحقّه، وتوعّده القاضي بأن تُقطّع جثّته وتذاب كما فعل بجثث ضحاياه الأطفال.

وكان إقبال سلّم نفسه للشرطة، واعترف بقتل 100طفل، ثم عاد وتراجع بعد ذلك عن أقواله.

وفي 2004، نفّذت السلطات الصينية حكم الإعدام بيانغ شينهاي الذي أدين بارتكاب 67 جريمة قتل في 3 أعوام.

اندري تشيكاتيلو: دكتور في الفلسفة أدانه القضاء الروسي العام 1992 بقتل 53 شخصا، وحكم عليه بالإعدام. وكانت جرائمه ذات طابع جنسي، وتستهدف الأطفال والمراهقين ،ونفذ فيه حكم الإعدام العام 1994.

في العام 2007 حكم على السفاح ألكسندر بيتشوشكين بالسجن المؤبد لإدانته بارتكاب 48 جريمة قتل في موسكو.

في 1999، حكم بالإعدام على أناتولي أونوبرينكو لإدانته بقتل 52 شخصا، بينهم 10 أطفال، وخفّض الحكم الصادر بحقّه إلى السجن المؤبد، إذ إن أوكرانيا كانت ألغت عقوبة الإعدام.

"قاتل الغرين ريفر" رسام حكم عليه بالسجن المؤبد، لإدانته بقتل 48 امرأة، معظمهن من المومسات والمهمشات، في منطقة سياتل شمال غرب الولايات المتحدة. وهو واحد من أخطر المجرمين في السجلات القضائية الأميركية.