First Published: 2012-11-26

صواريخ حماس: ما الذي بقي وكيف تستردّ الخسائر؟

 

مصدر مقرّب من حماس: حتى لو أغلقت مصر الأنفاق سيكون في الوسع إنتاج صواريخ مداها أبعد مما كان.

 

ميدل ايست أونلاين

تقنية إيرانية

غزة (الاراضي الفلسطينية) - نجحت حركة حماس في قطاع غزة، في الصمود بوجه اسرائيل بفضل قدرات عسكرية سيستغرق اعادة بنائها وقتا طويلا، بعد كل ما لحقها من دمار.

فقد اعلنت اسرائيل منذ الساعات الاولى من المواجهات مع حماس، عن تدمير القسم الاكبر من الصواريخ التي يتخطى مداها 40 كلم.

غير ان حماس والجهاد الاسلامي تمكنتا من إطلاق عدة صواريخ بهذا المدى على تل ابيب والقدس، متخطية مسافة لم يسبق ان بلغتها المجموعات المسلحة الفلسطينية.

واوضح خضر عباس الجنرال المتقاعد في الأمن الوقائي التابع للسلطة الفلسطينية المقالة في غزة ان "قرار المقاومة ضرب تل ابيب كان الأصعب والأخطر".

وتابع ان الهجمات "قلبت صيغة المعادلة" مع اسرائيل التي كانت تنوي شن "عملية محدودة" على القطاع.

وقال مخيمر ابو سعدة استاذ العلوم السياسية في جامعة الازهر بغزة، انه "منذ ان اطلق (الرئيس العراقي السابق) صدام حسين 39 صاروخا على تل ابيب عام 1991 والفلسطينيون ينتظرون ان يطلق احد الصاروخ الاربعين".

وذكر بان الامين العام لحزب الله اللبناني حسن نصر الله "اعلن عام 2006 'سنضرب حيفا وما بعد حيفا'، وكان يعني بالتأكيد تل ابيب، لكنه لم يجرؤ على ذكر ذلك".

وقال "أن نتمكن من إيلام العدو ونرغم الاسرائيليين على البحث عن ملاجئ، فإن في ذلك طعم انتصار للفلسطينيين".

ويرى الخبراء ان العنصر المجهول الاكبر، يكمن في عدد الصواريخ المتبقية في غزة، وفي قدرة حركة حماس على اعادة التزود بكم كبير منها.

وقدر خبراء أن حماس كانت تمتلك حوالي عشرة آلاف صاروخ قبل بدء العملية الاسرائيلية.

واكد الجيش الاسرائيلي انه اصاب 1500 هدف من ضمنها 19 مركزا قياديا، و26 موقعا لصنع وتخزين الاسلحة، و980 قاذفة صواريخ مطمورة تحت الارض.

واعلن رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو الاحد في خطاب الى جنود اسرائيليين ان "مخزون الاسلحة لدى حماس تلقى ضربة شديدة للغاية خلال حملة (ضربات) بالغة الدقة".

واكد ان "الجيش اعترض معظم الصواريخ التي كانت تستهدف وسط اسرائيل والاف الصواريخ الاخرى الموجهة ضد الجنوب".

وقال نتانياهو الاربعاء أثناء اعلانه التوصل الى الهدنة انه اتفق مع الرئيس الاميركي باراك اوباما على "العمل معا لمنع تهريب الاسلحة الموجهة الى منظمات ارهابية ومعظمها قادم من ايران".

وكتبت صحيفة هآرتس الاسرائيلية الاربعاء ان ايران هربت الى غزة منذ سنتين، "صواريخ من طراز فجر 5 يبلغ مداها 75 كلم عبر السودان ومصر ومن خلال أنفاق التهريب.. وبموازاة ذلك صنعت حماس والجهاد الاسلامي صواريخ من عيار 200 ملم يقارب مداها 80 كلم مستخدمة في ذلك مهارات قدمتها ايران".

واوضحت الصحيفة ان "عشرة صواريخ اطلقت على قطاع تل ابيب ومنطقة القدس، معظمها صواريخ يدوية الصنع من عيار 200 ملم صنعت محليا في غزة، وتعتبر الاستخبارات الاسرائيلية انه لم يبق منها سوى عدد ضئيل".

واكد رئيس مجلس الشورى الإيراني علي لاريجاني الاربعاء ان طهران تقدم "مساعدة مالية وعسكرية في آن" للمجموعات المسلحة في قطاع غزة.

من جهته اعلن قائد الحرس الثوري الجنرال محمد علي جعفري ان ايران لم تسلم حركة حماس صواريخ من طراز فجر 5 بل "سلمت تقنيتها.. هذه الصواريخ يمكن انتاجها بشكل سريع" في غزة.

واعلنت كتائب عز الدين القسام الذراع العسكرية لحركة حماس اطلاق 1573 صاروخا على اسرائيل خلال ثمانية ايام بينها صواريخ ام 75 "محلية الصنع يبلغ مداها 80 كلم".

ونفى مخيمر ابو سعدة ان تكون جميع هذه الصواريخ "دخلت عن طريق التهريب الى غزة"، مؤكدا ان "صواريخ ام 75 ليست صواريخ ايرانية بل من صنع حماس".

واضاف انه "حتى لو تمكنت مصر من إغلاق الأنفاق، سيكون بوسع حماس انتاج صواريخ" مداها ابعد من قبل.

وتؤكد اسرائيل أن نسخة أكثر كفاءة من نظام اعتراض قالت اسرائيل إنه أسقط 90 في المئة من الصواريخ التي أطلقها نشطاء حماس قبل التوصل إلى وقف لإطلاق النار في الأسبوع الماضي ستكون جاهزة للنشر خلال ثلاث سنوات.

وقال مسؤول طيران الاثنين إن اسرائيل ستحتاج إلى بطارية واحدة أو اثنتين فقط من هذه المنظومة التي توصف بأنها ستكون ردها على صواريخ حزب الله اللبناني وسوريا الأطول مدى بعد الإعلان الأحد عن اجتيازها أول تجربة بالذخيرة الحية.

وقال إسحق بن يسرائيل وهو عميد متقاعد كان قد صمم في السابق منظومات الأسلحة الاستراتيجية لوزارة الدفاع ويرأس حاليا وكالة الفضاء الاسرائيلية في مقابلة اذاعية إن الهدف من المنظومة هو إسقاط صواريخ يتراوح مداها بين 100 و200 كيلومتر.

واضاف أن المنظومة الجديدة ستربط بين نظام القبة الحديدية الذي يتصدى للصواريخ قصيرة المدى من غزة ونظام آرو لاعتراض الصواريخ الباليستية المنشور بالفعل لتشكيل درع متعددة المستويات تسعى اسرائيل لتكوينها بمساعدة الولايات المتحدة لدرء تهديدات من ايران وحلفائها على الحدود الاسرائيلية.

وقال بن يسرائيل لاذاعة الجيش الاسرائيلي "في ظل منظومة مثل هذه يمكنك ان ترى صاروخا قادما من مسافة بعيدة قبل أن يصيب هدفه" مضيفا "يمكنك تنفيذه ببطارية واحدة على مستوى البلاد وربما اثنتين". وردا على سؤال بشان ما إذا كانت المنظومة جاهزة للنشر قال "سنتان او ثلاث سنوات من الان على ما أعتقد".

ويجري تطوير المنظومة المعروفة باسم العصا السحرية بالاشتراك بين شركة رافائيل المملوكة للدولة لصنع الأنظمة الدفاعية المتقدمة وشركة رايثيون الاميركية.

ووصف دان شابيرو سفير الولايات المتحدة في إسرائيل اختبار المنظومة بأنها "حجر زاوية آخر في التعاون في مجال الدفاع الصاروخي" بين البلدين.

ونشرت اسرائيل خمسة من أصل ما يتوقع ان يصل مجموعه الى 13 وحدة في منظومة القبة الحديدية. وخلال اشتباكات على مدار ثمانية أيام في غزة هذا الشهر قال مسؤولون اسرائيليون إن نظام القبة الحديدية نجح بنسبة 90 في المئة في اعتراض 421 صاروخا اطلقت من القطاع.

ومع ذلك تعرض نظام القبة الحديدية لانتكاسات في مواجهة قذائف المورتر قصيرة المدى من قطاع غزة. وقال بن يسرائيل إن العمل يجري في منظومة أخرى جديد من شأنها أن تمنع مثل هذه الهجمات باستخدام الليزر.

 

عامل التظاهر يغرق الكويتيين في الديون

حبس ثمانية شبان في قضية 'الفجور' في مصر

السيسي يرى أمن الخليج خطا أحمر مصريا

حان وقت الميليشيات للتحرك بـ'شرعية ما' في الشرق الأوسط

تركة القوانين القمعية أيام المالكي تضع البرلمان أمام اختبار صعب

لا هدنة مع الجهاديين في الأردن بل علاقة 'أمنية بحتة'

'سيذبحوننا غدا' لكن بغداد تجاهلت نداءات البونمر

البشمركة تحمل السلاح في وجه 'الدولة الاسلامية' من كوباني

العاهل المغربي يواصل دعمه للتنمية البشرية في الدار البيضاء

الوكالة الدولية للطاقة تحض ابن كيران على زيادة الحذف من مخصصات دعم الطاقة

عسكر الجزائر يغتصبون السلطة باسم شرعية ثورية ذابلة

خطوات معدودة تفصل الجيش عن تخليص بنغازي من المتشددين

قلب السيستاني، هل ينبض تعاطفا مع سنة العراق؟

مصر تدعو آخر متحدث باسم القذافي لمغادرة أراضيها

حزب الله يروّج لقدراته الخارقة في تعقب العمليات الإرهابية

اعين اللبنانيين شاخصة بانتظار الجنود المخطوفين: لننسى الطائفة مؤقتا

فتح كنيسة للكلدان في كركوك يعيد امل الاستقرار للمسيحيين

هل تلمّ معركة كوباني شمل الاكراد؟

واشنطن وطهران تعيدان رسم خارطة المنطقة

ايران تروج: قاسم سليماني القائد الفعلي للجيش العراقي


 
>>