First Published: 2014-01-30

شبهة تطبيع تدفع وزيرة السياحة التونسية الجديدة إلى الاستقالة

 

آمال كربول تؤكد انها زارت اسرائيل في 2006 لكنها لم تنظر الى الأمر من زاوية سياسية ولم تتوقع الحديث عنه اليوم.

 

ميدل ايست أونلاين

'ضايقوني في إسرائيل'

تونس - أعلنت آمال كربول وزيرة السياحة في الحكومة التونسية الجديدة انها قدمت الاربعاء استقالتها الى رئيس الحكومة مهدي جمعة وتركت له حرية الاختيار بين قبولها أو رفضها، وذلك بعدما اتهمها نواب في المجلس التاسيسي بـ"التطبيع" مع اسرائيل على خلفية زيارة الى تل ابيب سنة 2006.

وليلة الثلاثاء منح المجلس الوطني التأسيسي الثقة لحكومة مستقلة برئاسة مهدي جمعة، حلّت محل حكومة كانت تراسها حركة النهضةالاسلامية التي تخلت عن الحكم لاخراج البلاد من ازمة سياسية حادة.

واتهم اعضاء في المجلس وزيرة السياحة آمال كربول (41 عاما) بـ"التطبيع مع الكيان الصهيوني" على خلفية زيارة قامت بها سنة 2006 الى اسرائيل التي لا تقيم تونس معها علاقات دبلوماسية.

ورد مهدي جمعة على النواب بأن كربول أبلغته انها سافرت سنة 2006 من مطار فرانكفورت الالماني الى مطار تل ابيب في اسرائيل على ان تتوجه منه الى الاراضي الفلسطينية وذلك "في نطاق برنامج ممول من الامم المتحدة لتدريب شبان فلسطينيين" في مجال ريادة الاعمال.

واضاف انها تعرضت في المطار الاسرائيلي الى مضايقات استمرت ساعات "لانها عربية مسلمة تونسية" وانها بقيت يوما واحدا في اسرائيل ثم غادرتها "ورفضت اكمال هذه المهمة، حتى ولو كان فيها تكوين لفلسطينيين".

وأدّت كربول الاربعاء ، مع أعضاء الحكومة الجديدة، اليمين الدستورية امام الرئيس التونسي محمد المنصف المرزوقي.

وقالت للصحافيين بعد ادائها اليمين انها قدمت استقالتها لرئيس الحكومة وتركت له حرية الاختيار بين قبولها أو رفضها.

وذكرت انها عندما سافرت الى اسرائيل في 2006 "لم تنظر إلى الموضوع من وجهة نظر سياسية ولم تتوقع ان يتم الحديث عن الموضوع اليوم".

وأوردت انها تعرضت الى "مضايقات" عند حلولها سنة 2006 بمطار تل أبيب إذ "تركوها 4 ساعات في الإنتظار ولم يسمحوا لها بالعبور باعتبار أنها تونسية مسلمة".

وقالت كربول التي تعيش في اوروبا انها جاءت الى تونس من أجل "خدمة وطنها" وانها تركت وظيفتها "كمديرة عامة لمؤسسة عالمية كبرى" وبنتيها الصغيرتين (10 سنوات و5 سنوات).

وأطلق بعض النشطاء عبر فيسبوك حملة "تضامن" مع آمال كربول ودعوها الى سحب استقالتها واصفين اياها بانها "مفخرة للمراة التونسية".

وتحمل كربول التي درست في جامعات أوروبية عدة شهادات في تخصصات علمية مختلفة أهمها التدريب على الريادة في مجال الاعمال.

وكان المجلس الوطني التاسيسي الذي صادق مساء الاحد على الدستور الجديد لتونس، رفض مقترحات نواب بإضافة بند الى الدستور ينص على "تجريم التطبيع مع الكيان الصهيوني".

الاسم Tounsi LIBRE
الدولة DICTATURE wahabya Tunisistan

الذين ينتقدون أمال كربول عليهم أن يشاهدوا نساء (كابول) في أفغانستان كيف يعشن كالغربان السود . لا يصلحن إلا لجهاد النكاح أو ماملكت اليمين . بينما أمال التونسية ترأس مؤسسات كبرى في الغرب . موتوا بغيظكم ! عاشت حرائر تونس .

2014-01-30

الاسم Tounsi LIBRE
الدولة DICTATURE wahabya Tunisistan

ذهبت إلى إسرائيل ، ولم تطلب من إسرائيل ضرب العرب بالقنبلة الذرية . إنتهت المسألة منذ زمان . لكن مفتي الناتو وشيوخ جهاد النكاح قدموا أعظم خدمة لإسرائيل عندما أفتوا ل NATO بضرب سوريا وليبيا . العقل العربي في شلل من الزطلة الوهابية .

2014-01-30

الاسم Tounsi LIBRE
الدولة DICTATURE wahabya Tunisistan

وزيرة السياحة لم تذهب إلى إسرائيل لتشارك في (جهاد النكاح) . ألم يذهب السادات إلى إسرائيل ؟ تركيا التي تقود جهاد النكاح ضد سوريا باسم الدين لها علاقات أخوية مع إسرائيل .لماذا لا يذهب إخوان تونستان لتحرير فلسطين أحسن من جهادهم في سوريا .

2014-01-30

الاسم ابو عتيوي
الدولة تونس

هنالك دول عربيه تقيم علاقات مع اسرائيل بالخفاء والعلن مثل السعوديه وقطر والاردن والمغرب ومصر

وهنالك دول عربيه تدافع عن اسرائيل وتبذل المستحيل مثل السعوديه وقطر وكذلك علاقة اخوان مصر باسرائيل

والنهضه في تونس وحزب العداله في تركيا والمغرب

2014-01-30

 

العبادي إلى الرياض لتوقيع اتفاقية مجلس التنسيق

شجب لاختيار منظمة الصحة موجابي سفيرا للنوايا الحسنة

صفقة سرية وراء هزيمة البشمركة في كركوك

المغرب يستدعي سفيره في الجزائر والقائم بالأعمال الجزائري

قاسم سليماني حذر الأكراد من العودة للجبال قبيل هجوم كركوك

مقتل خمسين عسكريا باشتباكات مع متشددين في صحراء مصر

نكسة قضائية جديدة لصندوق الثروة السيادية الليبية

شرق ليبيا يصدر عملات معدنية لمواجهة شحّ السيولة النقدية

برلين تستأنف تدريبا مشروطا لأكراد العراق

الإعدام غيابيا لقاتل بشير الجميل

أحداث كركوك والموصل تمحو صورة الجيش العراقي الضعيف

نتنياهو يحشد القوى العالمية لدعم أكراد العراق

موظفو النفط العراقيون يستعيدون مراكزهم في كركوك

بغداد تستعيد آخر المناطق من قبضة الأكراد في كركوك

دعم أوروبي أقوى لايطاليا لمكافحة الهجرة انطلاقا من ليبيا

مطامع نفطية تعري الحياد الروسي المزعوم في أزمة كردستان


 
>>