First Published: 2017-10-13

سوسيولوجية الفتوى .. وحقوق المرأة

 

حيدر إبراهيم يوضح أن حقوق المرأة تجد كثيراً من التحفظات والمعارضة بين فئات عريضة من رجال الدين ومن الناس العاديين.

 

ميدل ايست أونلاين

القاهرة: ـ من أيمن رفعت

عدد قليل يتحفظ على عمل المرأة خشية الاختلاط

تكتسب الفتوى أبعاداً سوسيولوجية – اجتماعية من منظورين، الأول: تصبح الفتوى ظاهرة اجتماعية مستندة إلى الممارسة الدينية، فهي جزء من واقع اجتماعي، ثقافي تاريخي يخضع في فهمه لمتطلبات ووسائل علم الاجتماع النظرية والمنهجية. وبحسب هذا المنظور؛ فالفتوى ظاهرة اجتماعية – ثقافية، تفسر حسب قواعد علم الاجتماع من خلال ظواهر أخرى قد تكون اقتصادية أو ثقافية أو دينية أو كلها معاً.

في مقدمة كتابه "سوسيولوجية الفتوى .. المرأة والفنون نموذجا" “يقول المؤلف د. حيدر إبراهيم: "إن اشتقاق الفتوى من الفتي لأنه جواب في حادثه أو إحداث حكم أو تقوية لبيان مشكل ولكن المقصود هو المعنى الثاني، يقال: أفتى المفتي إذا أحدث حكماً، والتفاتي التخاصم، والفتيا والفتوى: ما أفتى به الفقيه".

ويضيف: "ومن الواضح أن العلماء الأوائل حاولوا الحفاظ على شرف الفتوى بسبب خطورة القيام بهذه المهمة وتأثيرها على حياة الناس والمجتمع، إذ يمكن توظيف واستغلال الفتوى في كثير من الشرور والمساوئ .. ولكن لا تصبح الفتوى وظيفة حكومية يصدرها نفر وضعوا أنفسكم في خدمة الكافرين، والظالمين، والفاسقين، وحتى لا يتجرأ على الفتيا أنصاف المتعلمين.. ولحفظ هذا الدين من يد العابثين والمبتدعين، صنَّف علماء المسلمين في أدب المفتي والمستفتي".

• الاجتهاد بشروط

إن فكرة الاجتهاد فى السماح بالتدخل – ضمن شروط، لا ضير فى ذلك – الإنساني في النص المقدس، وفي تطويره وزيادة مرونته. ويمكن اعتبار الاجتهاد شكلا من أشكال علمنة الدين لأن الاهتمام بالإنساني والاجتماعي يفوق دور المتعالي في الدين.

وهناك تعريفات للاجتهاد حيث يقول: "أن يبذل الفقيه نهاية جهده، وأقصى وسعه لتحصيل حكم شرعي عملي بطريق الاستنباط من الأدلة الشرعية".

ويذكر أن لفظ الاجتهاد مشتق لغة من مادة (جهد) بمعنى أن يبذل الإنسان نهاية جهده وأقصى طاقته من أجل الوصول إلى تحقيق شئ معين. ويطلق البعض تسمية: الاجتهاد بالرأي، ويراد بالاجتهاد: "بذل الجهد للتوصل إلى الحكم الشرعي العملي التفصيلى".

وقد أدخل الفقهاء والكتاب مفهوم فقه الواقع، وهو تعبير موفق وصائب في دراسة تغير الفتوى، وفقاً للقول: "لا يذكر تغير الأحكام بتغير الأزمان" ويعرف بوعود فقه الواقع بأنه: "هو الفهم العميق لما تدور عليه حياة الناس وما يعترضها وما يواجهها". وهذا يعني إخضاعها لقوانين العمران والاجتماع.

ويقول المؤلف: "تتعرض مواقف التجديد والاجتهاد إلى تهمة خطيرة وسهلة، وذلك بوصفها بدعة"، ويتبع ذلك القول "وكل بدعة ضلالة وكل ضلالة إلى النار"، وهذا من الأسلحة الفكرية الفتاكة ضد المجددين والمجتهدين، كما يعتمد على هذا التصنيف التجريمي، المحافظون والظلاميون والمتطرفون في معاركهم في عملية التطور والتحديث أو التقليد والتجديد. وقد جاءت فكرة البدعة وسط صراعات بين العلماء والفقهاء، وضمن تحولات اجتماعية وسياسية مهمة.

• المرأة والفتوى

وعن المرأة والفتوى، يذكر المؤلف: "يلاحظ في موضوع المرأة أن الكتابات الإسلامية ذات التوجه الإصلاحى أو المساواتي، تقدم في آرائها ما يسميه كثير من الكتاب الإسلام الصحيح أو الحق، وتنطلق من موقف يفرق بين أصول الدين مقابل العرف، وتبدأ عملية الإصلاح من التخلص من الأعراف المعيقة للتطور. يقول أحد الإسلاميين: "فإن من أهم ما يجب أن يهتم به المشتغلون بالفكر الإسلامي والدعوة الإسلامية رصد التصورات والسلوكيات المرتبطة بأعراف القرون الماضية وتمييزها عما هو مبادئ شربعية وأحكام إسلامية ثابتة، ولكنها من العقل والواقع والنهضة. على رواد البعث الحضاري لأمة الإسلام أن ينالوا مبتغاهم في واقع لم يتخلص من رواسب التخلف والجمود".

في خاتمة الكتاب يقول الكاتب: "تعتبر مسائل حق المرأة في العمل وتقلد كل أنواع الوظائف، ومشاركتها في السياسة والحكم، وحققها القضاء والإفتاء والشهادة الكاملة”. وقد وجدت هذه الحقوق كثيراً من التحفظات والمعارضة بين فئات عريضة من رجال الدين ومن الناس العاديين. ولكن يمكن القول: إن المواقف الرافضة والمعادية لخروج المرأة للعمل في العالم الإسلامي قد تراجعت، وتبقى عدد قليل يتحفظ على عمل المرأة خشية الاختلاط.

يشار إلى أن كتاب "سوسيولوجية الفتوى .. المرأة والفنون نموذجا" للدكتور حيدر إبراهيم علي، صدر عن الهيئة المصرية العامة للكتاب ويقع في نحو450 صفحة من القطع الكبير. (خدمة وكالة الصحافة العربية).

 

قطر تقر موازنة 2018 بعجز بقيمة 7.7 مليار دولار

تعهدات مبشرة في قمة المناخ تلطّف تشاؤم ماكرون

روسيا تعرب عن استعدادها للمساعدة في تسوية الأزمة الليبية

برلمانيون يدفعون لإضافة دول أوروبية على قائمة الجنات الضريبية

الأردن والسعودية يبحثان تداعيات القرار الأميركي حول القدس

رفض سني لإجراء الانتخابات مع تنامي دور الميليشيات في العراق

العفو الدولية تتهم أوروبا بالتورط في تعذيب المهاجرين بليبيا

'يوم الخلاص' من النظام في اليوم الوطني لقطر

غوتيريش يندد بتحركات قاسم سليماني في العراق وسوريا

سياسة متوازنة تقود إلى تعاف سريع للاقتصاد الاماراتي

رفض أوروبي ومصري قاطع لقرار الاعتراف الأميركي بالقدس

اتفاق مصري روسي لتعزيز جهود مكافحة الإرهاب

بوتين يدعو لمفاوضات فلسطينية اسرائيلية تشمل وضع القدس

الجيش الليبي عازم على تطهير بنغازي من كل الميليشيات

مساع أممية لتوطين 1300 مهاجر تقطعت بهم السبل في ليبيا

مصر وروسيا توقعان عقد إنشاء محطة الضبعة النووية

مرسوم أميري بتشكيل الحكومة الجديدة في الكويت

أكراد سوريا والجيش العراقي يحصنان الحدود من خطر الإرهاب

الصدر يدعو سرايا السلام لتسليم السلاح للدولة

إفريقيا تخشى عودة ستة آلاف جهادي


 
>>