First Published: 2017-04-21

البصمة بديلا لكلمة السر في بطاقة ماستر كارد

 

بطاقات دفع الكتروني جديدة مع قارئ بصمة مدمج تطلب من مستخدمها فقط وضع اصبعه في اعلى اليمين للتحقق من هويته.

 

ميدل ايست أونلاين

نظام اكثر امانا

واشنطن – ما الذي يمنع بطاقات الدفع الالكتروني من اعتماد البصمة للتحقق من هوية صاحبها كما هو الحال في الهواتف؟ ماستر كارد اجابت عن السؤال فعلا من خلال بطاقة جديدة تتيح للمستخدمين الدفع دون استخدام رقم سري.

وتحتوي البطاقة الجديدة على طبقة جديدة كاملة من الأمن والحماية، مع قارئ بصمة مدمج يوثق هوية حاملها.

وعند الدفع بها لا تحتاج البطاقة لأية معدات خاصة، ويحتاج المستخدم فقط لوضع اصبعه على حساس البصمة في أعلى يمين البطاقة ليتم التوثيق والدفع.

والغاية في النهاية التخلص من فكرة إدخال الرمز السري وجعل العملية أسرع وأعلى أماناً بلمسة واحدة فقط وبدون الحاجة لتذكر رقم يمكن أن يراه أحد المتطفلين.

ويضمن وجود تقنية مستشعر بصمات الأصابع ضمن البطاقة بشكل مباشر أن الشخص الذي يملك البطاقة يجب ان يكون موجوداً وأن يستعمل اصبعه لإتمام أي معاملة تتم عبر البطاقة.

ويحظى المستهلك عند تسجيل بطاقة جديدة مع البنك الذي يتعامل معه بفرصة لحفظ قالب رقمي مشفر لبصمتين من بصمات أصابعه المرتبطة بالبطاقة وتخزين تلك البصمات على البطاقة قبل تسليمها لمالكها، مما يعني انه يمكن على سبيل المثال استعمال السبابة أو الإبهام، إلا أنه لا يمكن حفظ بصمة الزوج أو الزوجة أو الطفل فيما يخص الوصول المشترك.

وتتوقع ماستر كارد تعميم تجربة البطاقة البيومترية دوليا خلال الاشهر القادمة.

 

العاهل الأردني يقوي فريقه الاقتصادي في الحكومة والديوان

المصرف العقاري يعود للموصل وسط ركام الأنقاض

مصر تتحفظ على أموال أبوالفتوح

تعرض كاتم أسرار القذافي المالية لمحاولة اغتيال في جوهانسبورغ

الإضرابات النقابية تزيد مصاعب الحكومة في الجزائر

أردوغان يرسم في جولة افريقية ثانية خارطة التمدد التركي

اتهامات لبغداد بفرض عقوبات جماعية على اقارب الجهاديين

مشاورات موسعة تمهد لحل أزمة العمالة بين الكويت والفلبين

تواتر الهجمات الإرهابية يكشف ضعف الحزام الأمني في كركوك

جيبوتي سقطت في امتحان الثقة مع الإمارات

مشاريع تركية جديدة واجهة للتغلغل في الساحة الليبية المضطربة

لفتة انسانية أردنية للمرضى السوريين العالقين في مخيم الركبان

العراق وسوريا يواجهان معضلة ضمان احتجاز الجهاديين

انطلاق حملة الانتخابات الرئاسية المحسومة سلفا في مصر

حرب على المياه الشحيحة في أفق بلاد الرافدين


 
>>