' />

   
 
 

First Published: 2012-01-17

إيران تعلن الحرب على.. باربي

 

حملة صارمة على محلات بيع الدمية الأميركية 'ذات التداعيات المدمرة'، والبائعون يخبئونها خلف دمى أخرى لتلبية الطلب المتزايد عليها.

 

ميدل ايست أونلاين

إيران: باربي ليست مسلمة

طهران - قال اصحاب متاجر الاثنين ان شرطة الاخلاق في ايران تشن حملة صارمة على بيع الدمية باربي لحماية الجمهورية مما تعتبره ثقافة غربية خبيثة تعمل على تآكل القيم الاسلامية.

وبينما يشدد الغرب العقوبات على ايران مع تزايد التوترات بشأن برنامجها النووي فان حظر باربي داخل البلاد جزء مما تطلق عليه الحكومة "حربا ناعمة" على التأثيرات الثقافية المنحلة.

وقال صاحب متجر للعب الاطفال في شمال طهران "منذ ثلاثة اسابيع جاءوا (شرطة الاخلاق) الى متجرنا وطالبونا بازالة الدمي باربي كلها".

وفي البداية أعلن حكام ايران الدينيون في 1996 أن باربي -التي تنتجها شركة ماتل الاميركية- غير اسلامية مشيرين الى أن لها "تداعيات اجتماعية وثقافية مدمرة". وعلى الرغم من الحظر فان الدمية كانت حتى وقت قريب تباع علانية في متاجر طهران.

وبعد الامر الجديد الذي صدر قبل ثلاثة اسابيع اضطر اصحاب المتاجر الى اخفاء باربي خلف لعب اطفال اخرى كوسيلة لتلبية طلب شعبي على الدمية وتجنب اغلاق الشرطة لمتاجرهم.

وقال تجار ان نسخا من الدمية حصلت على موافقة رسمية ودشنت في 2002 لمواجهة الطلب على باربي لم تحقق مبيعات ناجحة.

وقال مدير متجر للعب في طهران يبلغ من العمر 40 عاما وهو يشير الى دمية اتشحت بغطاء اسود طويل "نحن لا نزال نبيع باربي لكن سرا ونعرض هذه في نافذة العرض لجعل الشرطة تعتقد اننا لا نبيع الا هذا النوع من الدمى".

 

العاهل المغربي يواصل دعمه للتنمية البشرية في الدار البيضاء

الوكالة الدولية للطاقة تحض ابن كيران عل زيادة الحذف من مخصصات دعم الطاقة

عسكر الجزائر يغتصبون السلطة باسم شرعية ثورية ذابلة

خطوات معدودة تفصل الجيش عن تخليص بنغازي من المتشددين

قلب السستاني، هل ينبض تعاطفا مع سنة العراق؟

مصر تدعو آخر متحدث باسم القذافي لمغادرة أراضيها

حزب الله يروّج لقدراته الخارقة في تعقب العمليات الإرهابية

اعين اللبنانيين شاخصة بانتظار الجنود المخطوفين: لننسى الطائفة مؤقتا

فتح كنيسة للكلدان في كركوك يعيد امل الاستقرار للمسيحيين

هل تلمّ معركة كوباني شمل الاكراد؟

واشنطن وطهران تعيدان رسم خارطة المنطقة

اباطرة الحكم في الجزائر بعمر ثورة التحرير!

ايران تروج: قاسم سليماني القائد الفعلي للجيش العراقي

الشيعة والمسيحيون في الموصل: حتى البيوت لم تنج من مصائر اصحابها

العاهل المغربي يطلق مشروع إعادة الإدماج الحضري للمكانسة الشمالية

محكمة دبي تغرّم بنكا سويسريا لفائدة مستثمرين كويتيين

الجيش اللبناني 'يصطاد' المسلّحين في مخيمات اللاجئين السوريين

محافظو الجنرالات بالجزائر يغطون على الفساد بتوقيع رسمي

'تونور' جسر لتصدير الطاقة الشمسية التونسية إلى أوروبا

هجمة سيارات صينية على الكويت


 
>>