First Published: 2017-05-18

540 مليار دولار تتبخر سنويا بسبب الافات الزراعية

 

الآفات تضر بحياة النباتات وتسبب في انتشار الامراض، ودعوات ملحة لاتخاذ إجراءات لتعزيز الأمن الحيوي.

 

ميدل ايست أونلاين

اضرار بصحة الانسان ايضا

لندن - قال تقرير الخميس إن انتشار الآفات ومسببات أمراض التي تضر بحياة النباتات قد تكبد قطاع الزراعة في العالم 540 مليار دولار سنويا.

وأضاف التقرير، الذي أصدرته مؤسسة رويال بوتانيك جاردنز ومقرها لندن، أن زيادة حركة التجارة والسفر جعلا الحياة النباتية تواجه تهديدات متنامية من آفات ومسببات للأمراض ودعا إلى اتخاذ إجراءات لتعزيز الأمن الحيوي.

وقالت كاثي ويليز مديرة العلوم بالمؤسسة "تشكل النباتات عاملا مهما لكل جوانب الحياة على كوكب الأرض ابتداء من الهواء الذي نتنفسه حتى طعامنا ومحاصيلنا وأدويتنا".

وأضافت "إذا انتزعت عنصرا ماذا سيحدث لباقي النظام البيئي - كيف سيؤثر ذلك؟".

ودرس الباحثون أيضا السمات التي ستحدد أي أنواع النباتات ستتكيف في مواجهة آثار تغير المناخ.

ووجد التقرير أن النباتات ذات الجذور الأعمق والكثافة الخشبية لديها قدرة أفضل على مواجهة الجفاف بينما الأغصان الأكثر سمكا والأعشاب الأطول يمكنها التكيف مع درجات الحرارة المرتفعة.

وشارك في التقرير 128 باحثا من 12 دولة.

وكانت دراسة ألمانية سابقة أشارت إلى أن النباتات لها "دماغ" قادر على التفكير واتخاذ القرار، وهناك جملة عصبية وإشارات كهربائية يصدرها "الدماغ" وتنتقل لأجزاء النبات.

وتمكن العلماء من الكشف عن تركيبة جذر نبات الذرة أو ما يمكن وصفه بـ"الدماغ" بعد أن سادت طويلاً فكرة أن النبات كائن "غبي"، وبدأ العلماء مؤخراً في اكتشاف نوع من مراكز التحكم داخل الجذور، ويعمل بطريقة مشابهة للجهاز العصبي الحيواني وينقل البيانات عبر إشارات كهربائية تتحرك بين الجذور والسيقان والأوراق.

وحتى وقت قريب، كان العلماء يستبعدون تماماً احتمالية امتلاك النباتات لجهاز عصبي أو نوع من "الدماغ"، لكن يبدو أن نتائج الأبحاث غيرت تلك الفكرة التي سادت طويلاً.

ومنذ العصر الإغريقي، سادت الفكرة القائلة إن "النباتات غبية، فهي كائنات أولية، وتعد مرحلة بين الجماد والحيوان".

وفوجئ العلماء أيضا عندما اكتشفوا منذ عشرات السنوات أن للنباتات أيضاً جهاز مناعة، يحميها ويمكّنها من مقاومة الأمراض، ليتأكدوا بذلك أن النباتات في الواقع كائنات حية تمتلك الكثير من القدرات.

 

السراج يطالب أميركا برفع الحظر عن تسليح قوات الرئاسي

جدل الهوية يسبق التلاميذ الى المدارس الجزائرية

اقتراح تقديم الانتخابات يثير مخاوف من جدل عقيم في لبنان

اعتراض أممي يزيد الضغوط لمنع الاستفتاء في كردستان

منع داعية سعودي من الخطابة وصف المرأة بأنها بـ'ربع عقل'

الصدر يعتبر استفتاء الانفصال 'انتحارا'

أوبك تناقش تمديد اتفاق خفض الانتاج إلى ما بعد مارس 2018

برنامج أويحيى ينال ثقة البرلمان وسط انتقادات حول التوجه المالي

دعوات أممية لإنهاء الاقتتال في صبراتة

انشاء فريق أممي لجمع أدلة على جرائم الدولة الاسلامية في العراق

تحرير عانة بالكامل يفتح طريقا سالكة لاستعادة الحويجة والقائم

افتتاح مدرسة تحمل اسم الخميني يثير مخاوف طائفية في نينوى

السراج لا يرى حلا سياسيا بمعزل عن اتفاق الصخيرات

كتيبة الدباشي من تهريب البشر إلى تولي الأمن في سواحل ليبيا

تحركات مضادة للاستفتاء الكردي من العراق وايران وتركيا

ترامب يعد ببحث استئناف مساعدة عسكرية معلقة لمصر

بدء الهجوم على الحويجة قرب أجواء الاستفتاء في كركوك


 
>>